هل هي زيارتك الأولي ؟دليل الزيارة الأولي

آخر الموثقات

  • الجيران  | 2024-07-15
  • قصة الأم الثانية | 2024-07-15
  • جن الجليد | 2024-07-15
  • لحم معيز - الجزء الرابع | 2024-07-14
  • يا انسان | 2021-11-20
  • خوان باولو | 2024-07-15
  • عبادة الذات وعبادة اللذات | 2024-07-15
  • صاحب أول معجم طبي لغوي في التاريخ | 2024-07-15
  • علاقة دواء vildagliptin بمرض BP لمريض سكري | 2024-07-14
  • صياد | 2024-07-14
  • لم كل هذا الكم من الحقد و الغل و الكراهيه !!!! | 2024-07-14
  • سبانخ بمرقِ اللحم | 2024-07-13
  • هل هو / هي راضي عن نفسه ؟ | 2024-07-14
  • هل أنتَ كاتب؟ | 2024-07-14
  • مقارنة بين الفنان علاء مرسي و الشيخ الغزالي .. من حيث : قاسم أمين | 2024-07-13
  • كرامات الحب | 2024-07-13
  • لقلبيٍ سلمي  | 2024-07-13
  • ماذا تعرف عن الكمال بن يونس  | 2024-07-13
  • ليهدأ الليل | 2024-01-26
  • في قلبي حزن | 2024-07-13
  1. الرئيسية
  2. مدونة رانيا ثروت
  3. رسائل الدموع والمطر لرانيا ثروت - الرسالة الاولي

الرسالة الأولى

أعلم أنك لا تجيد تلاوة الكلمات المنمقة ولا ترتيب الكلمات في صياغة أنيقة ...كلماتك مشعثة تنم عن برية محببة لمن يفهمك...
يفهم هذا السياج الشائك الذي تحيط به هالة وجودك طاغي الجذب ليخفي عن أعين المتطفلين حديقة حنانك وجمال روحك السرية .
ولتخفي رقة ساكنة فيك تتبدى في عيونك الجريئة عندما تخاف علي ،عندما تعانق روحي بها، عندما...تحبني.
تلك اللهفة المغلفة بالرزانة والتأني و التي تزيدك مغناطيسية تجذب سفن النساء صوبك وأنت لاتبالي .
تعتقد فيهن ما تعتقد...
أما أنا ...ترى خارجي ولو رأيت ما بداخلي لرأيت أضعاف أضعاف مابك من رقة وحنان والعديد من أشجار الحب الظليلة التي تشتاق لجلوسك متمتعا بظلالها مستندا على جذوعها التي تهم أن تحتضنك كوليد.
أفهمك و الفهم أغلى الأمنيات ، أغلى الهدايا التي يتبادلها الأحباب.
تتلعثم...تحتبس بداخلك الكلمات خجلة تريد أن تخرج من روحك ورود ،فتخرج ككسور الزجاج الحادة...تجرح وتؤلم
من لا يفهم الحقيقة .
والحقيقة أنني أسمع قلبك ولا أسمع ما يتفوه به لسانك.
وأكون كعراف بارع، في فك رموز عينيك ونبرة صوتك وتهدج النفس بداخل صدرك.
حتى نبضات عطرك ،أبرع في تأويلها وكأنما كنت لي من بدء الدنيا وكأنما ولدت على يدي يا طفلي الحبيب.
تتهرب وتراوغ وتكشفك الغيرة أو نظرة حنان عابرة تربت بها على قلبي الذي تمزق ونزف حتى شارف على الموت.
تتهرب ...وأعذرك لأنني... أفهمك.

رانيا ثروت

التعليقات علي الموضوع
لا تعليقات
المتواجدون حالياً

1327 زائر، ولايوجد أعضاء داخل الموقع