هل هي زيارتك الأولي ؟دليل الزيارة الأولي

آخر الموثقات

  • علاقة دواء vildagliptin بمرض BP لمريض سكري | 2024-07-14
  • صياد | 2024-07-14
  • لم كل هذا الكم من الحقد و الغل و الكراهيه !!!! | 2024-07-14
  • سبانخ بمرقِ اللحم | 2024-07-13
  • هل هو / هي راضي عن نفسه ؟ | 2024-07-14
  • هل أنتَ كاتب؟ | 2024-07-14
  • مقارنة بين الفنان علاء مرسي و الشيخ الغزالي .. من حيث : قاسم أمين | 2024-07-13
  • كرامات الحب | 2024-07-13
  • لقلبيٍ سلمي  | 2024-07-13
  • ماذا تعرف عن الكمال بن يونس  | 2024-07-13
  • ليهدأ الليل | 2024-01-26
  • في قلبي حزن | 2024-07-13
  • حساء الدجاج بلسانِ العُصفور | 2024-07-12
  • ما أغبانا حين نعتقد أن في العمر متسعا ! | 2024-07-13
  • للناس في حياتنا؛ مواقع | 2024-07-13
  • جنّة وشهد والدموع | 2024-07-13
  • باختصار مضى يومان | 2024-01-25
  • لا تسمعوا لهذا المرجف | 2024-07-13
  • التحريف العاطفي للتاريخ | 2024-07-12
  • المتحفظ عليه الذي تحل علينا ذكراه | 2024-07-05
  1. الرئيسية
  2. مدونة ايمان عماد
  3. فَارِساً..لَيْسَ كَكُل الفرْسَانِ

قَابَلتَهُ..فَوَجدتُ
فِي وجْهه مَلامِحي..
وفِي قَلبهُ دَقَاتِي
وفِي جَسدهُ روحِي
وَجَدتهُ..
رُجلٌ..عَمِيقُ الفِكْر..واسِعُ الأُفق...
غَرِيقٌ كَالبَحْر...
نَقِيٌ كَالمَاء..مِعْطَاءٌ كالنهْر
انْ نَظَرتُ الى عَيْنَيِهِ تهْت..وتَاهَتْ مَرَاكِبِي
فَبَريقُهَا كَالسِحْر..
.
.
حِيِنَ يَتَكَلم..تَقِف الأرض عَن الدورانِ
وصَوته الدَافِئ يَحمِلنِي..
الى دُنيا غَير الدنْيا..وَزَمانٌ غَير الزمَانِ
..
..
يَالَهُ مِنْ رَجُل..تَرى فِيهِ كُل الرِجَال
وَأَقْوى الرِجَال..
وفِي مَلامِح وجْهه المَلائِكي..
براءَة الأَطْفَال..
وابتِسَامته..تُذيب الجَلِيد.. وتزلزِل الجِبال
أَغْشقُ تَفَاصِيله..
أعْشقُ جبَروته..وحْشِيتُه
أعْشقُ هدوءه..وثَوْرَتُه
أعْشَقُ نَقْده اللاذِعُ لِي
أعْشقُ عُنفه وحِدَتهُ
وحبه المَجْنون لِي
وَطِيبة قَلبهُ ورِقْتهُ
.
.
هُو رَجُلاً..تَاهَت أَحْرفِي فِي وصْفه
وبَاتَ شِعْري صَريِعَاً..أَمَامَه
.
ان أطْبقْتُ رِمشِي وأغْمَضت ..وبخَيالي سافرت ..
قَبل ان أفتحَهُ..يُحقق لي ماتَخَيلت
هُو رجُلا..لن تَسْتَطِيع الكَلِمات وصفه..مَهْمَا وصَفْت
فَارساً ليس ككُل الفرسَانِ
..شجاعاً..مقْدَام..
وَفَجْأه ..اسْتَيْقَظتُ ..فلَمْ أَجِده
وَتَيَقنْتُ أَنهُ كَان حلْماً
لَن يتَحَقق الا فِي المَنَام
.
.
بِقَلمِي المُتواضِع

التعليقات علي الموضوع
لا تعليقات
المتواجدون حالياً

280 زائر، ولايوجد أعضاء داخل الموقع