هل هي زيارتك الأولي ؟دليل الزيارة الأولي

آخر الموثقات

  • صدفة القدر | 2024-07-07
  • افتقد صباحات ابي | 2022-07-15
  • كلمة "تنور" | 2024-07-19
  • حكمة العلم و الحجب | 2024-07-19
  • قصة حديقة الأمراء | 2024-07-15
  • الماضي لا يموت | 2024-07-18
  • ساعة من الذكريات | 2024-07-19
  • وعجبي | 2024-07-19
  • منزلي .. مسكن له تاريخ | 2024-07-19
  • عن المحتوى الذي اقدمه | 2024-07-18
  • غزة - وضع يحتاج مخدرات! | 2024-07-15
  • الطبيبة و المحافظ | 2024-07-18
  • دور الاستاذ الجامعي | 2024-07-18
  • مثل مسألة الرياضيات | 2024-07-18
  • محتوى خاطئ عن ايران | 2024-07-16
  • والله من وراء القصد.  | 2024-07-19
  • ف حضن سيدنا الحسين | 2024-07-19
  • شجرة الحياة | 2024-07-19
  • الحب فرصة فأغتنموها.. | 2019-07-17
  • الفرصه واتتنا للإفراج عن قانون حماية الجيش الأبيض | 2024-07-18
  1. الرئيسية
  2. مدونة د محمد عبد الوهاب بدر
  3. من وحي القمم العربيه .. مسرحيه بقلمي

هي مسرحيه كتبتها قديما في احد المنتديات بتاريخ 20-1-2007 ... اقتبست شخصياتها من اسماء بعض الزملاء منهم من هو موجود هنا في تاميكوم و من لم يشرفنا بانضمامه ...
احببت ان انقلها لكم هنا لاني اعتز بها كثيرا ..

نتابع ........

اجمل ما في منتدانا اننا جميعا عرب و من كل اقطار الوطن العربي تقريبا ,,,,, نتحدث معا بلغه واحده ,,, بفكر واحد ,,,,,المصري يفهم العراقي و المغربي يفهم الفلسطيني و السوري يفهم السعودي ,,, لا فرق ابدا بيننا ,,,,,الدم واحد و العرق الواحد و الدين واحد ,,,,,و لا فرق الا في انفسنا ,,,,,,,,
أتتذكرون مصطلحات القوميه العربيه ,,,,,,,,الوحده العربيه ,,,,,, تلك المصطلحات التي كانت تملئ الدنيا ضجيجا زمان ,,,,,,,,,و ليت الزمان يعود يوما ,,,,,,,,,,لقد خبت تلك الشعارات ,,,,,,تلك الاحلام ,,,,تحت رماد قسوة الحاضر

تخيلت اننا الان في سنه 2030 و تخيلت انا أصبحت رئيسا لمصر ,,,,و احمد رئيسا للبنان ,,,,,,و رهف رئيسه لسوريا ,,,,,,,,و شبلي موعد رئيسا لفلسطين ,,,,,و العراقي رئيسا للعراق ,,,,,,,و محب الرسول ملكا للسعوديه ,,,,,,,,,و عطور رئيسا لليبيا ,,,,,,,,,
و لنفترض اننا جميعا تولينا الرئاسه في بلادنا بطرق شرعيه كما هو النظام في كل بلد ,,,,,و في وقت واحد ,,,,,,,
**************************************************

خرج أخر من يقدم التهاني لمحمد علي توليه الرئاسه من مكتبه , ,,, طلب محمد من السكرتير اغلاق مكتبه و عدم السماح بدخول أشخاص آخرين ,,,,,,,,القي نظره علي ذلك الملف علي مكتبه ,,,,,,تصفحه بهدوء و الابتسامه تكاد لا تفارق شفتيه ,,,و أخذ يهمهم ,,,,,,,,رائع احمد فاز برئاسه لبنان ,,,,,,,عطور فازت في ليبيا شئ جميل جدا ,,,,,,,,العراقي تولي العراق ,,,,,رهف رئيسا لسوريا ,,,,,,,,و محب الرسول علي رأس الحكم في السعوديه ,,,,,,,شبلي اكتسح في فلسطين ,,,,
اغلق محمد الملف ,,,,و ارجع ظهره للوراء خلف مكتبه و راح يتذكر الاصدقاء القدامي ايام كانوا يتحاورون علي ذلك المنتدي ,,,,,,,,و يتبادلون المواضيع الهندسيه و العامه ,,,,, فجأه رن جرس التليفون ,,,,,,,,,,,رفع الرئيس محمد السماعه ,,,,,أتاه صوت رئيس ديوان الرئاسه قائلا : رئيس العراق علي التليفون يا ريس ,,,,,,,اجابه محمد :اوصلني به فورا ,,,,,,,,, اتاه صوت العراقي : قلنا نبدأ و نبارك ,,,,,,اجابه المصري : طول عمرك صاحب واجب يا عراقي ,,,ما بتنساش قواعد اللياقه ابدا ,,,,,,,,,ها ,,,,ايه اول موضوع علي جدول اعمالك ,,,,اوعي يكون عملية ازاله حثاله زي اللي صدعتنا بيها علي المنتدي زمان ,,,,,,,,,ضحك العراقي ضحكه قويه كادت تصم اذن الرئيس المصري : يا أخي يخرب عقلك ,,,,,,,,لا خلاص ,,,,عصر ازاله الحثالات انتهي ,,,,, في حاجات كتير اهم ,,,,,,,,,,اجابه الرئيس المصري : عموما شد حيلك و احنا طبعا علي طول جمب العراق في اي حاجه ,,,,,,,,,,,اجابه العراقي : طبعا يا أخي ,,,,,,أحنا واحد ,,,,,,,,,,,قال ابو آيه : عرفت ايه الاخبار في بقيه البلاد ,,,,,,رهف مسكت سوريا و عطور ليبيا ,,,,,,الحريم سيطر علي الاوضاع يا عراقي ,,,,,,,,,,قهقه العراقي : يا محمد ,,,,,جايز كده مشاكل العرب تتحل بدخول عنصر نسائي في الموضوع ,,,,,,,, بقولك ايه يا محمد ,,,,,,,عاوزين نعمل اجتماع قمه عربيه نجتمع فيه و نرجع ذكريات زمان و المنتدي ,,,,,ايه رأيك ,,,,,,أجابه محمد : فكره ممتازه يا عراقي و بالمره نشوف صاحب البساط الاحمدي شبلي اصله مسك السلطه في فلسطين زي ما انت عارف ,,,,و بردو نشوف صديقنا محب الرسول الملك السعودي ,,,,,,,اجابه العراقي : انت نسيت صاحبنا اللي كان بيدور علي وظيفه علي طول ,,,,,,ربنا كرمه و بقي رئيس لبنان ,,,,,اجابه محمد : الولد ده طول عمره محترم و يستاهل كل خير ,,,,بس انا خايف ما يعجبوش مرتب رئيس لبنان فيسيب المنصب ,,,,,,,,,ضحك العراقي قائلا : لو معجبوش ييجي في العراق و انا هديله مرتب كويس ,,,,, ضحك محمد : بطل هزار يا عراقي ,,,,,,ها,,, تحب نتقابل امتي ,,,,,,,ايه رأيك في آخر الشهر ,,,,,,,,,,العراقي :ماشي ,,,مفيش مشكله بس كلم انت عطور و احمد و انا هكلم رهف و محب الرسول ,,,,,,,,,,اجابه محمد : اتفقنا بس خد بالك مين هيكلم شبلي ,,,,,,,,,دا لو زعل مننا هياخد البساط و ساعتها هنبقي علي البلاط الاحمدي ,,,,ابتسم العراقي : خلاص كلمه انت ,,,,,,اجاب محمد : ماشي يا عراقي اتفقنا و خلي الولد وزير الخارجيه بتاعك يعلن ان فيه قمه عربيه ,,,,,,استغرب العراقي : و ما اتخليش ليه الولد بتاعك هو اللي يقول ,,,, مش انت دولة المقر ,,,,, ابتسم الرئيس المصري : حاضر يا سيدي ,,,,,واضح انك هتبقي رئيس متعب زي بتوع العراق كلهم علي مر التاريخ ,,,,,,,,,,,,,العراقي : ايه يا محمد ,,,,,,خد بالك لما اشوفك ها ملص ودانك علي الكلام ده ,,,,,,محمد : تنور يا جميل ,,,,,,,,,
انتهت مكالمة الرئيسين المصري و العراقي الوديه ,,,,,,و تنفيذا للأتفاق دق جرس التليفون في مكتب قصر الرئاسه في دمشق ,,,,,,,,,,رفعت الرئيسه السوريه رهف السماعه مجيبه رئيس الديوان : شو عندك ,,,,,,اجابها : الرئيس العراقي يا فندم ,,,,,,اجابته بسرعه : اوصلني بيه علي طول ,,,,,جاءها صوت العراقي مجلجلا ,,,,,,,,,,كيف الاحوال معالي الرئيسه ,,,,,,,و لا الستات سيطروا في سوريا ,,,,,,,,,,,,اجابت رهف و هي تبتسم ,,,,,,طول عمرنا مسيطرين يا عراقي ,,,, و ما تنساش انا كنت مشرفتك في المنتدي ,,,,,,قهقه العراقي : خلاص يا ستي ,,,,,عموما الف مبروك علي المنصب ,,,و والله فرحنالك ,,,,,,,,بس قوليلي عملتي ايه عشان تقنعي الشعب السوري بأختيارك ,,,,,,,,,,,,,رهف : بقولك ايه يا عراقي ,,,,,,,,سخريتك مش عاجباني ,,,,,و قولي انت ازاي اتفقوا عليك العراقيين مع انك بتاع اجتثاث الحثاله و مصطلحات الخطه البديله ,,,,,,, ضحك العراقي : ما تخليش قلبك اسود يا رهف ,,,, بنهزر وياكي ,,,,,,عموما انا لسا قافل سماعة التليفون مع ابو ايو الرئيس المصري ,,,,و اتفقنا علي المقابله في اخر الشهر ,,,في قمه عربيه طارئه ,,,,,,,عشان نرجع ايام زماان ,,,,,,,,,اجابت رهف: مين محمد ده ,,,,,,,,,,العراقي : ايه يا رهف ,,,,انت نسيتي و لا ايه,,,, دا كان معانا في لمنتدي ,,,,,,,,اجابته رهف بسرعه : ايوه افتكرت ,,,, مش ده اللي مره كتب في موضوع ليه ,,,,,,كلام عن عقد المرأه و ابصر ايه و مش عارفه ايه ,,,,,,,عرفته ,,عرفته ,,,,,,,هو ازاي قدر يكسب في مصر ,,,,,,؟ ,, العراقي : النصيب بقي يا رهف ,,,,,عموما ايه رأيك ؟,,,,,,,,,رهف: بص يا عراقي ,,,,انت سيد العارفين بقواعد الدبلوماسيه ,,,,,و اخونا بتاع مصر ما كلفش خاطره يرفع سماعة التليفون و يباركلي علي المنصب ,,,,هو نسي اني مشرفته و لا ايه ,,, ثانيا ,,,ما عزمنيش علي القمه رغم انه دولة المقر ,,,,,ثالثا الولد وزير الخرجيه المصري طالع في التلفزيون بيؤكد ان فيه قمه ,,,,,,عرف منين اني وافقت او احنا وافقنا ,,,,,,دا غرور و الله ,,,,انا مش رايحه في حته يا عراقي ,,,,لو عاوز تيجي,,,, سوريا بترحب بيك حكومتا و شعبا ,,,
الرئيس العراقي : يا سيادة الرئيسه ,,,,,,الموضوع مش كده خالص و الله ,,,,,بس احنا اتفقنا انا و محمد علي تقسيم مهمه الدعوه بينه و بيني ,,,,,و طبعا اعلان ان فيه قمه اكيد من عشمه ,,,,صدقيني الموضوع فيه لبس ,,,,,,,,,قاطعته رهف : الاصول اصول يا عراقي ,,,,,اجابها العراقي : زي ما تشوفي يا سيادة الرئيسه بس صدقيني القمه من غير سوريا ,,,,يبقي مالهاش قيمه ,,,,اجابت رهف بابتسامه : اشكرك يا عراقي ,,,,طول عمرك مجامل ,,,و بتفهم في الاصول ,,, تحياتي

انتهت المكالمه بين الرئيسين السوري و العراقي ,,, و علي الجانب الاخر ,,,,دق جرس التليفون في طرابلس مكتب الرئيسه الليبيه عطور ,,,,,,,,,,,,ايوه مين يا رئيس الديوان ,,,,,,الرئيس المصري يا فندم ,,,,,باهي باهي ,,,,وصلني بيه ,,,,,,,,,اتاها صوت الرئيس المصري : الف مبروك يا عطور علي الفوز تستحقيها و الله ,,,,,,,,اجابت عطور بابتسامه ,,,,,مبروك علينا احنا الاتنين ما انت لسا فايز حالا يا ابو آيه ,,,,,,,,,,,,,اجاب ابو آيه : الله يخليكي ,,,,,عموما عشان ما طولش عليكي عوزين نتقابل في قمه قريبه ,,,,,ايه رأيك ,,,,,,اجابت عطور : يا سيادة الرئيس ,,,,,لسا حالا شايفه بيان وزير الخارجيه بتاعك بيلقي بيان و بيعلن القمه و بيحدد الزمان و المكان ,,,,,,و بصراحه استغربت ,,,,,,,هو فيه قمه غير عاديه بدون تشاور مسبق ,,,,,,,,و بدون ابلاغ الرؤساء علي الاقل ,,,,اجاب محمد بسرعه :: سيادة الرئيسه ,,,,,مش ممكن يكون دا حصل ,,,,فعلا انا طلبت اعداد بيان بس مش اذاعته قبل وصول التأكيدات من الساده الرؤساء ,,,,,,,,اكيد في لبس في الموضوع و ها يتم التوضيح انشاء الله ........اجبة عطور : عموما كفايه مكالمتك ,,,,و اعتبرني قبلت الدعوه ,,,,,ابتسم الرئيس المصري : مصر هتنور بتشريفك لينا ,,,,يا سيادة الرئيسه ,,,,
انتهت المكالمه بين الرئيسين المصري و الليبي ,,,,,و فور ان وضع الرئيس المصري السماعة ,,,,صاح في رئيس الديوان ,,,,,,هاتلي وزير الخارجيه فورا علي التليفون ,,,,,,,,20 ثانيه بالضبط و جاء صوت وزير الخاجيه : اوامر سيادتك يا ريس ,,,,,,,احتد محمد : ايه اللي عملته ده ,,,,انا قلتلت تعمل بيان مش تذيعه ,,,,,,,مين قالك تذيعه ,,,,,, تلعثم وزير الخارجيه قائلا : الرئيس اللي قبل سيادتك كانت اوامره ان اي بيان يؤمر بعمله يذاع فورا ,,,,,,قاطعه محمد : لا سيدي كل حاجه بأوامر و بالذات في اي حاجه تخص الشأن العربي بالذات ,,,,, انت عارف بيزعلوا من اي حاجه ,,,,, عموما حصل خير و ها حاول انقذ ما يمكن انقاذه ,,,,,,اتاه صوت الوزير : اسف يا فندم و لن تتكر ,,,,ارجوا تقبل اعتذاري و وزاره الخارجيه رهن اشارتكم ,,,,,
فور انتهاء المكالمه بين الوزير الخارجيه المصري و رئيس جمهوريته ,,,,,رن جرس التليفون و تبادل الرئيس المصري كلمات قليله مع محدثه الذي اوضح ان الرئيس العراقي علي الخط : اهلا يا عراقي ,,,,كيف الاحوال ,,,,,,,,,اجابه العراقي : ايه يا محمد ده ,,,,,,,ليه التسرع في البيان بالطريقه دي ,,,,,,رهف اعتبرت الموضوع خروج عن اللياقه ,,,,و اعتذرت ,,,,,,,اجابه محمد : و الله غلطه غير مقصوده من وزير الخارجيه ,,,,و دايما رهف فاهماني غلط ,,,,,و المفروض برده نكبر الجمجمه شويه ,,,,,,دا حتي عطور لقيتها زعلانه ,,,,,ضحك العراقي : تخيل يا أخي طول عمر الرؤساء العرب مش علي وفاق و كلهم كانوا رجاله ,,,,ما بالك اليوم ,,,,في 2 ستات بينا ,,,,ابتسم محمد : و الله عندك حق يا عراقي ,,,,عموما هحاول اصلح الموضوع مع الست الرهف ,,,,,اجابه العراقي : ايوه يا محمد لازم تعمل كده ,,,,,
نتهت المكالمه السريعه بين الرئيسين المصري و العراقي ,,,,,,,و طلب الرئيس المصري الاتصال بالرئيسه السوريه فأتاه صوت رئيس الديوان ,,,,,,الرئيسه السوريه مشغوله يا سيادة الرئيس ,,,,انهي الرئيس المصري المكالمه ,,,,و شبك يديه وراء رأسه و اتكأ علي ظهره و هو يغمغم : آه يا محمد ,,,,الموضوع تعقد مع الرئيسه السوريه ,,,,واضح انها واخده موقف قوي ,,,,ربنا يستر ,,,,
طلب الرئيس المصري مكالمة الرئيس اللبناني : اتاه الصوت الرئيس اللبناني ,,,,,,,مكالمه حلوه من اخ حلو ,,,,,,,,,كيف حالك يا ابوي ايوي و الف مبروك علي الرئاسه ,,,,,ابتسم محمد ابتسامه عريضه قائلا: شكرا شكرا يا اخي ,,,,,,و الله فرحتلك جدا لما عرفت انك فزت في لبنان ,,,,,و برضو عشان بقي تبطل لف علي الوظايف ,,,,,,,,ضحك الرئيس البناني : لا خلاص لقيت وظيفه كويسه و لو هجبتني مش ها سيبها ,,,,,,,,ابتسم محمد : اوعي يا احمد ,,,,ما صدقنا ان الامور اتصلحت عندكم ,,,,,,خلي كل حاجه بالاصول ,,,,,قاطعه احمد: طبعا يا أخي ,,,,,انت اكتر واحد عارف انسي مش بتاع مناصب ,,,,,و كل همي لبنان و مصلحة لبنان ,,,,,,اجابه : محمد طبعا ,,,,,,,يا اخي ,,,,, قال الرئيس اللبناني : تسمحلي بقي احضر القمه اللي وزير خارجيتك فاضح الدنيا عليها ,,,,اجابه المصري بسرعه : يا خبر ابيض ,,,,طبعا يا أخي ,,,,انت مش محتاج دعوه انت تشرف و تنور في اي وقت ,,,,,,يا اخي بصراحه انت فرحتني جدا بكلامك ده ,,,,,,,كنت خايف تكون زعلان من صدور البيان قبل التشاور ,,,,قاطعه احمد: ازعل ايه بس يا محمد ,,,,هو انا مش عارفك ,,,,,,انا اول ما شفت البيان قلت يا أما دي غلطه غير مقصوده ,,,,او انت عشمان فينا قوي قوي ,,,,,,,,اجاب محمد : و الله يا احمد كانت غلطه و بردو عشمان و عموما مصر كلها مستنياك يا صديقي ,,,,,,,
الفصل الثاني
--------------------------------------------------------------------------------
انتهت المكالمه بين الرئيسين المصري و اللبناني ,,,,,,,,وعلي الجانب الاخر دق جرس التليفون في مكتب العراقي ,,,,,,رفع السماعه ايوه ,,,,اتاه الصوت : عاهل المملكه السعوديه يا فندم ,,,,,,اجاب العراقي سريعا ,,,,و صله بسرعه ,,,,,,,اتاه صوت محب الرسول : الف مبروك يا عراقي علي الرئاسه ,,,و ربنا يعينك علي مشاكلك ,,,,اجابه العراقي : تسلم يا أخي ,,,,و الف مبروك علي المنصب ,,,,الله يخليك ,,,,,,,,,اجابه العراقي : علي فكره انا مكلف اني ادعيك علي القمه العربيه اخر الشهر في القاهره ,,,,,قاطعه محب الرسول ,,,,,و ليه صاحب القمه ما يدعيش هو ,,,,اجاب العراقي : و الله احنا متفقين ,,,,و اكيد هو هيكلمك بس عشان نكسب وقت ,,,,,,,اجابه : محب الرسول ,,,,عموما مفيش مانع ,,,بس بفضل انها تنعقد في الرياض ,,,,,اجابه العراقي : مفيش فرق يا محب الرسول بين القاهره و الرياض و مقديشوا ,,,,بس معاليك عارف انها قمه غير عاديه و جرت العاده انها تنعقد في دولة المقر ,,,,,,قاطعه محب الرسول قائلا و انا مش شايف مشكله لو انعقدت في الرياض ,,,,,ايه اخونا محمد هيعترض ,,,,,,,,,و لا ايه ,,,,,,,اجابه العراقي : يا اخي الغرض اننا نتقابل و و نسترجع الذكريات و خصوصا اننا كلنا ولاد منتدي واحد ,,,,,,,اجابه محب الرسول : طبعا يا اخي مفيش مانع و سيب الموضوع لله ,,,,
انتهت مكالمه المسؤلين العراقي و السعودي ,,,,,,نهاية لا توحي بموافقه السعودي علي مكان الانعقاد ,,,علي الجانب الاخر دق جرس التليفون في مكتب الرئيس المصري ,,,,,,,,هم الرئيس المصري برفع السماعه و هو يكلم نفسه : يا رب تكون من سوريا ,,,,,,,اتاه صوت رئيس الديوان : رئيس السلطه الفلسطينيه يا فندم ,,,,,,,,اجاب الرئيس بحزم : وصلني بيه بسرعه ,,,,,,,,اتاه صوت شبلي يقول ,,,,,,,,,مبروك يا ريس ,,,,اجابه المصري : انت اللي الف مبروك علي ثقه شعبك فيك يا شبلي ,,,,علي فكره كنت لسا هكلمك حالا ,,,,,,,اتاه صوت شبلي ,,,,,,بطل بقي يا محمد بكش المصريين ده ,,,,اجابه محمد : ظلمتني يا شبلي كنت فعلا هكلمك بس اللي اخرني ,,,,,ان معالي الرئيسه السوريه زعلانه يا سيدي ,,,و بحاول اصلح الموقف ,,,,,,,,اجابه شبلي : معقوله ,,,,الرئيسه رهف ,,,,دي ست قديره جدا ,,,و عقلها كبير ,,,,,قاطعه محمد : بردو ست ,,,,و عاطفتها اسرع من قرارها ,,,,,,دي اعتذرت اصلا علي الحضور ,,,,و لما اتصلت بيها ,,,,,قالولي مشغوله ,,,,,,,,ابتسم شبلي : و الله يا محمد معاها حق ,,,,,,بيان وزير خارجيتك ده قلب الدنيا و لولا اني عارفك ,,,,,كنت تقريبا اخذت نفس موقفها ,,,,,اجابه الرئيس المصري : آه عشان تكمل ,,,,,,يا شبلي دا انت الرئيس الفلسطيني الوحيد اللي اتفق عليه كل فصائل الفلسطينيين ,,,و كمان بردو شايفك ناجح مع جيرانك الكلاب الاسرائليين ,,,,,,و انشاء الله هتخرج المشكله الفلسطينيه من النفق المظلم اللي هيه فيه ,,,,,تيجي تقولي ,,,,,,متفق مع رهف ,,,,,,اتاه صوت شبلي : طول بالك ,,يا محمد ,,,,و كل حاجه ها تتحل ,,,
انتهت مكالمة الرئيسين المصري و الفلسطيني ,,,,,,و طلب الرئيس المصري مجددا مكالمه مع الرئيسه السوريه ,,,,,,,,اتاه صوت رئيس الديوان ,,,,معالي الرئيسه رهف علي الخط يا فندم ,,,, بدأ الرئيس المصري الحديث : اهلا اهلا بيكي سيادة الرئيسه ,,,,,,,و الله فرحنالك جدا بالرئاسه ,,,,,,اجابت رهف باقتضاب : مش باين ,,,,,,,اجاب الرئيس المصري متصنعا الدهشه : خير يا سيادة الرئيسه ,,,,,,حضرتك زعلانه لا سمح الله من اي شئ ,,,,اجابت رهف بسرعه : لا مفيش حاجه ,,,,,اجابها محمد ,,,,,عموما كنت عاوز اكلمك في موضوع بس الولد وزير الخارجيه فضحه بدون قصد علي التلفزيون ,,,,,,,,عموما احنا نتشرف بزيارتك يا رهف ,,,,,اجابت رهف : و الله عندي مشغوليات كتيره في هذا المعاد ,,,,,قاطعها محمد : مفيش قبول للأعذار يا سيادة رئيس سوريا ,,,,,تخيلي انت قمه بدون سوريا ,,,,,,,اجابت رهف : هحاول يا محمد ,,,,,قاطعها الرئيس المصري : مفيش حاجه اسمها هاحاول ,,,,,لازم تيجي و الا هلغي الفكره من اساسه ,,,,,,,ابتسمت رهف : خلاص غلبتني يا سيادة الرئيس ,,,,و ان كانت مكالمتك جت متأخره كتير و دايما انت بتاع مشاكل زي ما كنت في المنتدي بالضبط ,,,,,,,,و بلاش افكرك بمشرفنا مهاجر ,,,,,,ضحك الرئيس المصري : خلاص بقي يا رهف ,,,,,,متفكرنيش ,,,و عموما مصر هتنور بقدومك ,,,,
انتهت المكالمه ,,,,و ابتسم الرئيس المصري محدثا نفسه ,,,,الحمد لله اجتزنا عقبه نسائيه ضخمه ,,,,,,,بعد قليل دخل رئيس الديوان واضعا تقريرا من وزارة الخارجيه يفيد بأن الخارجيه السعوديه اصدرت بيانا يرحب بعقد القمه و لكن في الرياض ,,,,,,,,قطب الرئيس المصري حاجبيه بشده و هو يغمغم ,,,,,,بوادر ازمه اخري مع السعوديه هذه المره ,,,,,,صاح في الواقف امامه ,,,,مكالمه للزعيم السعودي فورا ,,,,,,,20 ثانيه ,,و اتاه صوت رئيس الديوان : الزعيم السعودي يا فندم ,,,,,,,,,بدأ الرئيس المصري الحديث : أهلا فخامه العاهل السعودي ,,,,,,, كيف حالك يا أخي ,,,,,اجابه محب الرسول ,,,,الحمد لله بألف خير ,,,و انت ,,,,,,,,,,اجابه المصري : نحمد لله ,,,,يا محب الرسول ,,,,,,,,قال محب الرسول : شكلك عاوز تقول حاجه يا معالي الرئيس ,,,,,اجاب بسرعه محمد: عاوز اوضح شئ بس يا محب لرسول ,,,,,انه مفيش فرق بين القاهره و الرياض ,,,,,بس هو التزام بالاعراف ,,,,,,,ضحك محب الرسول : شكلك متأثر ببيان الخارجيه بتاعنا ,,,,,,,,,,عموما فعلا مفيش قرق بين البلدين فعلا و انا هحضر القمه في القاهره ,,,,,صاح الرئيس المصري ضاحكا : و ليه كده بس ,,,,و قعت قلبنا ,,,,,دا انا قلت انك زعلان ,,,,قاطعه محب الرسول : يا راجل ,,,,,شوف الاول بيانكم و بعدين ابقي اتكلم ,,,,,,ضحك الرئيس المصري : آه دا انتي بقي بترد علي بيانا ,,,,,,ضحك محب الرسول قائلا : لا و الله بس حبيت اسببلك شويه ازعاج و ارباك ,,,في خططك بس بردو احنا اصدقاء من زمان ,,,,,,ايه نسيت المنتدي و لا ايه,,,,ابتسم محمد : لا و الله ما نسيتش ,,,,كان منتدي رائع و ما زال ,,,,اجابه محب الرسول :فاكر خناقتك مع مهاجر ,,,,,,فاكر لما رفعت الرايه البيضه ,,,,,,,ضحك مجددا الرئيس المصري : آه ,,,,,انت هتعمل زي رهف و لا ايه ,,,,,,,,كلكم مش ناسيين الموضوع ده ,,,,,طب بقول ايه ما تصدر امرا بالقبض علي مهاجر ,,,,,,مش هو تبعك دلوقتي ,,,,,,ابتسم محب الرسول : بتهمة ايه بس يا راجل ,,,,,دا الراجل كان مشرف قدير ,,,,,,ابتسم الرئيس المصري : يا سيدي بنهزر ,,,,, فرق بقي بين الجد و الهزار ,,,,,,,,,,عموما مصر هتتشرف بقدومك ,,,
انتهت المكالمه بين الرئيس المصري و العاهل السعودي ,,,,,,,, و وضع الرئيس المصري السماعه و في هذه الاثناء دخل عليه مدير مكتبه قائلا : خير يا سيادة الريس ,,,,,,مالك بتتصبب عرق كده ,,,,أجاب لرئيس : من المجهود الرهيب اللي بذلته عشان بس ادعي الرؤساء لحضور القمه ,,,, و كل ده نتيجه غلطه وزير الخارجيه ,,,,,,ثم صاح : لازم تعرفوا ان التعامل مع العرب اصعب من التعامل مع شارووون ,,,,,,لازم نحاسب في كل كلمه و كل همسه و كل تصريح,,,,,,,ماشي ,,,,,,مش عاوزين حد يزعل ,,,,,,احنا هنا مصر ,,,و ما ينفعش حد يزعل من مصر ,,,,,
جاء موعد انعقاد القمه و الاستعدادات تجري علي قدم و ساق ,,,,,, و انتقل محمد الي المطار لأستقبال الرؤساء ,,,,,و جاءه ان الرئيس اللبناني هو اول القادمين ,,,,,,,توجه موكب الرئيس المصري ناحية طائره الرئاسه اللبنانيه ,,,,, و نزل الرئيس اللبناني من علي سلم الطائره و استقبله الرئيس المصري فاتحا ذراعيه اهلا و سهلا ,,,,,نورت مصر يا احمد ,,,,,اجابه احمد : منوره بأهلها يا ريس ,,,,,داعبه الرئيس المصري : ليه طيارتك كحيانه و غلبانه كده ,,,,,مفيش فلوس تجيبو طياره جديده و لا ايه ,,,,,,ابتسم احمد قائلا : انت هتعمل فيها مهندس طيران و لا ايه ,,,,,,و انتقل الرئيسان الي صاله كبار الزوار في المطار ,,,,و ظلا يتحدثان الي ان دخل احدهم قائلا : طائره العاهل السعودي تستعد للهبوط ,,,,,,,قام الرئيس المصري من مكانه موجها كلامه الي الرئيس اللبناني قائلا ,,,,,بعد اذنك اروح اجيب الصديق العزيز القديم محب الله و رسوله ,,,,,,و اتجه الرئيس الي الطائره الملكيه السعوديه و استقبل محب الله و رسوله و توجها معا الي قاعة كبار الزوار ,,,,و عند دخوله القاعه ,,,,اخذ الرئيس اللبناني العاهل السعودي بالاحضان ,,,,,,قائلا ,,,و حشتنا يا محب الرسول ,,,,,,رد عليه محب ,,,,,انت اللي دايما بنفتقدك ,,,قوللي عاجباك وظيفة الرئيس ده ,,,,,لو مش عاجباك نغيرهالك ,,,,,و تبادل الجميع الضحكات ,,,,, ثم انتقل الرئيس لأستقبال شبلي موعد رئيس السلطه الفلسطينيه ,,,,,, و فور نزول شبلي من علي سلم الطائره و ملامسته البساط المفرود علي الارض امامه لم يتمالك نفسه من الضحك ,,,,,,و اخذ يصيح : ما هذا يا محمد ,,,,,و الله اضحكتني جدا ,,,,,الكلام ده ما ينفعش خالص في المراسم الرسميه ,,,,,,,,, اجابه محمد و هو يفتح ذراعيه ضاحكا : يا عم بلاها تعقيد ,,,خدنا ايه يعني من المراسم ,,,,,بس اظنها مفاجئه ,,,,,انك تلاقي كلمه البساط احمدي مكتوبه علي البساط المفرود ادامك ,,,,,,,اجابه شبلي : و لا كانت مفاجئه لذيذه ,,,,,, و توجها معا الي صاله الزوار و تبادل الجميع التحيه ,,,,,,,و هنا قال شبلي : مين لسا مجاش يا محمد ,,,,أجابه محمد ,,,,,,لسا العراقي و الحريم الاتنين ,,,رهف و عطور ,,,,,,,ضحك احمد قائلا : لو سمعوك ,,,القمه هتبوظ لا محاله ,,,,,,,,في نفس اللحظه اعلن احد المساعدين ان طائره الرئيس العراقي علي المدرج ,,,,,,,,استقبل ابو ايوه صديقه العزيز العراقي فاتحا ذراعيه ,,,,,,نورتنا يا راجل ,,,,,,ليه التأخير ده ,,,,,,,,اجابه العراقي ضاحكا ,,,,,كان عندنا شويه اعدامات سريعه حبيت اخلص منها قبل ما أجي ,,,,,,,,,ضحك محمد و هو يجلس بجواره في السياره التي ستقلهما الي صالة كبار الزوار قائلا: بطل هزار و اتكلم جد ,,,,,,,,انت مش قلت انك جاي من ساعتين ,,,,,ايه اللي حصل ,,,,,اجاب العراقي ,,,,,,,و الله يا اخي جعت فطلبت وجبه تانيه ,,,و بعدين حسيت تاني جعت تاني فقمت واكل تاني ,,,,,,,ضحك الرئيس المصري : ايه يا عراقي حاسب ,,,,لحسن تاكلنا احنا كمان ,,,,,,,و بعدين مفيش في مصر اكل و لا ايه ,,,,,,اجابه العراقي :في طبعا ,,,,فول و طعميه ,,,,,,و ضحك الاتنين و توجها الي باقي الرؤساء ,,,,, و فور رؤيتهم للرئيس العراقي ,,,,,,,صاح الجميع اهلا اهلا ,,,,بمزيل الحثاله ,,,,,,,,, و صاح الرئيس اللبناني ,,,,كم من الحثاله ازلت حتي الان يا عراقي ,,,, و تبادل الجميع الضحك ,,,,,, و هنا قال محب الرسول ,,,,,,يا محمد ما تخلينا ننتقل لمقر المؤتمر ,,,,احنا مستنيين ايه ,,,,,,,,هنا صاح شبلي : اكيد الحريم طبعا ,,,,,,,هنا صاح العراقي : آه يبقي مش هنجتمع النهارده,,,,,دا عشان يختاروا الفستان و المكياج و يقفوا من 3-4 ساعات امام المرايه ,,,,,,,يعني ادامك للصبح ,,,, في نفس اللحظه ,,,اعلم احد المساعدين وصول طائرة الرئاسه الليبيه ,,,,,,,,هنا ضحك الجميع ,,,,و قال محمد : واضح ان عطور اسرع من رهف في المسائل النسائيه ,,,, و انتقل محمد و استقبل الرئيسه الليبيه بحفاوه بالغه و انتقلا الي قاعة الزوار التي خيم بها حاله من الوقار و الانضباط لكون معالي الرئيسه الليبيه انضمت للجمع و لا يجوز ان يكون الكلام علي البحري ,,,, و تبادل الجميع عبارات الترحيب مع الرئيسه ,,,,,و داهم الوقت الجميع فمعاد المؤتم سيبدأ بعد نصف ساعه ,,, و ما زالت الرئيسه السوريه لم تصل ,,,,,,,,,, و بدأت تظهر علامات القلق علي وجه محمد ,,,,, ثم تعقد الموضوع اكثر عندما اتفق الجميع علي الذهاب الي مقر المؤتمر ,,,,, و كان يجب ان يصاحبهم الرئيس المصري ,,,,,,و بدأوا في التوجه الي المقر ,,,,,, و عقل محمد ,,,,,,يضرب اخماسا في اسداس ,,,,,,,يا تري لماذا ,,,لم تصل رهف حتي الان ,,,,,,,,هل غيرت رأيها ,,,,,,,,و هو في خضم هذه الافكار انتزعه صوت احد المساعدين ,,,,طائره الرئاسه السوريه وصلت يا سيدي ,,,,,,تهللت اسارير الرئيس المصري , ,,, قائلا : الحمد لله ,,,,, و هنا غمز الرئيس العراقي بعينيه لمحمد : قائلا ,,,,,ابعث لها رئيس الوزراء لأستقبالها ,,,,, و دعنا نكمل الي المؤتمر ,,,,,,ضحك محمد قائلا : اتق الله يا عراقي ,,,,,لو فعلت ذلك لكانت القطيعه الي الابد ,,,,,
و انتقل ابو ايو للمطار و استقبل رهف ,,,,, و توجها الي قاعة المؤتمرات ,,,,,

رحب الجميع بالرئيسه السوريه ,,,,,, و بمشرفتهم في المنتدي ,,,,, و توجه الجميع للجلوس علي مقاعدهم ,,,, و هنا غمز محمد لأحمد قائلا ,,,,, حظك نار ,,,,,,,كرسيك يقع مباشرة وسط الرئيستين ,,,,,,,ضحك الرئيس اللبنانيي : هزارك ده ها يوديني كلنا في شربه ميه ,,,,,,
افتتح محمد الجلسه بصفته رئيسا للمؤتمر ,,,,, مرحبا بالوفود و الضيوف ,,,,,,ثم انتقلت الكلمه الي باقي الرؤساء ,,,,, ثم درجو في مناقشه جدول الاعمال المعد مسبقا و البيان الختامي المعد مسبقا ايضا ,,,,, ثم اعلن محمد انتهاء القمه ,,,,,,,
و بعد انتهاء مراسم الختام ,,,,,,قال محمد الي الجميع اود منكم ان تقبلوا عزومتي علي العشاء و اريد ان اتحدث معكم في موضوع غير رسمي ,,,,,,,استجاب الجميع ,,,,,,,و توجهو جميعا الي مائده الغذاء ,,,,,و عندما انتهوا من الطعام ,,, و قد تلاحظ ان الكميات التي يأكلها العراقي ضخمه فعلا ,,,,,,بينما تسابقت كلا من رهف و عطور في ترك ما يمكن تركه من الطعام ,,,,,,,اتيكيت نسواني ,,,
بدأ محمد ,,,,,,,في الكلام ,,,,,,, قائلا: طبعا يا ساده احنا كلنا اصدقاء من زمان و عارفين بعض كويس و كمان كلنا نعرف اننا ما بندورش علي مناصب و كل همنا هو صلاح امور امتنا و شعوبنا ,,,,,, و لذا فكرت في احياء المشروع القديم بتاع الوحده العربيه ,,,,,,فاكرينه ,,,,,,ايه رأيكم لو نتوحد جميعا في بلد واحد ,,,, و زي ما انتو عارفين ان مفيش اي موانع ,,,,,,و الموضوع محتاج قرار سيادي من الرؤساء و احنا كلنا موجودين ,,,,
خيم الصمت العميق علي المائده لمده دقيقه كامله ,,,, حتي قطعته عطور قائله : معالي الرئيس ,,,,,, طبعا الموضوع ده جميل و كويس ,,,,,بس محتاج لترتيبات و حاجات كتير ,,,,,,,,,اجابها محمد : متفق معاكي ,,,,و انا بقصد اننا نتفق من حيث المبدأ ,,,,,,هنا تنحنح م العراقي ,,,,,,قائلا ,,,,: من سيكون الرئيس لهذه الدوله الوليده ,,,,,,رد عليه محمد : مش مهم مين يكون الرئيس ,,,,,المهم يتم الاتحاد ,,,,,خرجت رهف عن صمتها ,,,,,يا ساده الموضوع ده معقد ,,,,و لازم يؤخذ و يدرس من كل جوانبه ,,,,,بمعني العاصمه هتكون فين ,,,,,,,العمله ايه ,,,,,,,,نظام الحكم ,,,,,,, كل دي امور مش سهله ,,,اجاب محمد : عندك حق يا رهف ,,,,بس كل اللي تفضلتي بذكره يمكن ان يخضع للدراسه ,,,,,,تنحنح محب الرسول قائلا : شكلنا امام عبد الناصر جديد ,,,,,,,,
و استمر النقاش طويلا بين الزعماء ,,,,,, ثم انفض كلا الي بلاده ,,,,, و لم يصلوا الي توافق في الرؤي و كلا منهم يحمل هاجسا في قلبه ,,,,,,,و في افضل الاحيان العلاقات لن تكون كما كانت ,,,,مع ان كل منهم يريد تحقيق مبدأ الوحده و في نفس الوقت لا يريد ,,,,
************************************************** *****************

ما قرأتموه سابقا ,,,,,هو من تأليفي ,,,, و اعتذر للأصدقاء الذين استخدمت اسماؤهم معنا هنا ,,,,,,فهذا من عشمي ,,,,,,,
تحياتي العطره
فور نزول طائره الرئاسه السوريه ,,,,,أرض مطار دمشق الدولي ,,,,فوجئت الرئيسه السوريه و التي لم يمض علي انتخابها اشهر قليله ,,,,,فوجئت بقوات من الجيش تحاصر الطائره و تطلب منها ان تواصل نزولها بهدوء الي ارض المطار و التوجه الي السياره التي تقف امام سلم طائره مباشرة ,,,,, تصلبت رهف قليلا ,,,,ثم نظرت الي قائد الحرس نظره ذات مغزي واضح !!!,,,,,,, لكنها فهمت علي الفور عندما وجدت الرجل محاطا بالرجال و لا يحمل سلاحه الشخصي ,,,,,,انه انقلاب علي اقل تقدير ,,,,, استعادت رهف رباطة جأشها في هذه اللحظه و خاطبت الضابط الذي وجدته يوجه لها الاوامر في لهجه هي اقرب الي الامر من الاستأذان ,,,,,خاطبته قائله ,,,,اتمني ان تسير الامور كلها بهدوء و لا اريد اراقه للدماء ,,,,,دعني اذهب الي من يقودكم ,,,,,انتقلت رهف بتلقائيه الي السياره و التي اسرع سائقها بفتح بابها و كأنه لم يستوعب ان رئيسته تمضي اخر لحظاتها في الحكم ,,,,,,,
علي الجانب الاخر ,,,,انتقل محمد الي مقر رئاسة الجمهوريه ,,,,,و دلف الي مكتبه و علي وجهه علامات غير مريحه ,,,,,,,حاول مدير مكتبه ان يقتحم اجواء الرئيس لكنه تراجع عندما التفت اليه الرئيس فجأه قائلا ,,,,,,بقول ايه ,,,,,,خلي وزير الخارجيه ييجيلي حالا ,,,,,,اجاب مدير المكتب بحسم ,,,, حاضر يا فندم ,,,,,,ما هي 5 دقائق و دلف وزير الخارجيه علي محمد ,,,,,لدرجو ان الرئيس المصري خاطبه مستعجبا : انت واقف ورا الباب و لا ايه يا سعادة الوزير ,,,,,اجابه الوزير : انا دائما موجود طوع احلامك سيدي ,,,,,,,,لم ترق العباره ابدا للرئيس المصري ,,,,,و ظل يحدق فيه لمده دقيقه كامله ,,,,,, ثم طلب من الوزير الانصراف دون ان يحادثه ,,,,,,,انصرف الوزير ,,,و دخل رئيس الديوان علي الرئيس مجددا ,,,,اوامرك يا ريس ,,,,,,انتبه الرئيس الي رئيس ديوانه و كأنه اكتشف انه واقف يحدثه ,,,,,ثم استطرد : بقول ايه ,,,,,,فاكر صديقي نهر النييل ,,,,,صديق رحله الكفاح ,,,,,,,,,اجابه رئيس الديوان : طبعا يا فندم ,,,,,و مين ينسي لحظه تنازله عن الترشيح لرئاسه الجمهوريه لما عرف ان سيادتك مترشح و ناو,,,,قاطعه الرئيس : خلااص ,,,,,خلاص ,,,,,ابعت واحد من رئاسه الجمهوريه و سائق و سياره محترمه و و قولوله الرئيس عاوزك ,,,,,,,اجابه رئيس الديوان : حاضر يا فندم ,,,,,,و قبل ان ينصرف تسمر في مكانه عندما سمع الرئيس يقول بصوت عالي : اظن مش من قواعد اللياقه ابدا ان استدعيه ,,,,المفروض اني اتصل بيه و ادعيه بنفسي صح ,,,,,,,اجابه رئيس الديوان: فعلا صح يا فندم ,,,,,,كل كلمه بتقولها صح علي طول يا فندم ,,,,,,,,لم ترق العباره ابدا لمحمد ,,,,لكنه ابتلعها قائلا ,,,,,,,,هاتلي موبايله ,,,,,تنحنح رئيس الديوان: هو نهر النييل ,,,,,فودافون و لا موبينيل يا فندم ,,,,,,هنا انفجر الرئيس اغرب عن وجههي ,,,,,,,
في العاصمه الليبيه طرابلس ,,,,,,طلبت عطور الرئيسه الليبيه من رئاسه الديوان مكالمة الرئيسه السوريه ,,,,,,,,الزميله الحريمي في طاقم الرئاسه ,,,,,,,اجابها رئيس الديوان : يا فندم في حاجه غلط في سوريا ,,,,,,,,قاطعته عطور بحزم: وضح يا راجل ,,,,,,استطرد متلعثما : الرئيسه لم تعد رئيسه يا فندم ,,,,,,انقلاب و الرئيسه رهن الاقامه الجبريه ,,,,,قطبت عطور حاجبيها بشده لدرجه انهما اصبحا قطعه واحده ,,,,,,,,ثم طلبت محادثه القاهره فورا ,,,,,,,,
خلع الرئيس العراقي حذائه و مد رجليه علي المقعد المقابل ليه في طائرة الرئاسه ,,,,و اخذ يتصفح جريده عراقيه ,,,,ثم تنهد بعنف قائلا : و الله ما كان ينفعكوا الا صدام في جبروته مش واحد حنين زيي ,,,,اخرجهه من حبل افكاره احد الحرس قائلا : تحب تسمع ايه يا ريس ,,,,,,ام كلثوم و لا عبد الحليم ,,,,,و لا نانسي يا فندم ,,,,,,صاح العراقي ,,,,,نانسي مين يا روح ماما,,,,,,,شغل سوره البقره بسرعه ,,,,,,ثم اغمض عينيه ,,,,حتي قاطعه مجددا مستشاره السياسي ,,,,,سيادة الرئيس : سيادتك آخر واحد غادرت القاهره ,,,,,,و طلبت النزول في دمشق قبل الرجوع الي وطن ,,,,,,في حاجه شاغله بال معاليك ,,,,,,,,تنحنح الرئيس و كأنما وضع في مأزق ثم قال : كلام الرئيس المصري عن الوحده و الحلم القديم مش بطال ,,,,,و حبيت اخد رأي رهف علي انفراد ,,,,,بس هل انت متخيل فعلا ان الراجل بيتكلم بدافع الوطنيه و احياء الحلم القديم ,,,,,و لا شايف نفسه زعيم علي موجه عبد الناصر ,,,,,,,,اجابه المستشار بسرعه : الثانيه يا فندم ,,,,الراجل ده شايف نفسه زعيم يا ريس ,,,,,,,رمقه العراقي بنظره ناريه كادت تخترق الرجل ,,,,ثم تمالك نفسه مجددا قائلا: الحكم ده مبني علي ايه يا سعادة المستشار ,,,,,ابتسم المستشار و كأنه لاعب كره يسدد ضربه جزاء: اسمع يا ريس ,,,,, انت عارف دايما المصريين ,,,,,عمالين يقولوا مصر ام الدنيا و ام العرب ,,,,و ابصر ايه ,,,و احنا الدوله الكبيره و الدوله العتيده ,,,,,يعني يا فندم دي طبيعه عندهم و كماااااا,,,,,,قاطعه العراقي : انصرف من امامي ,,,,,اسقط في يد مستشاره السياسي قائلا : انا زعلت معاليك في حاجه,,,,,,كرر الرئيس العراقي بحزم : انصرف ,,,,,,و هنا دخل رئيس الديوان علي العراقي و عندما دنا سمع الرئيس يقول له: بقول ايه يا رئيس الديوان ,,,,,لما نوصل بغداد اعدموا المستشار السياسي ,,,,,,لا لا اعزلوه اقصد ,,,,,اجابه الرجل: كما تأمر يا سيدي ,,,,,تراجع العراقي علي مكتبه و اخذ يغمم : لقد نافس هذا الرجل غباء وزير الخارجيه المصري ,,,,,,و فجأه سمع صوت قائد طائره في السماعه الداخليه : سيدي مطار دمشق مغلق ,,,,,مطار دمشق مغلق ,,,,,,,استعجب لعراقي و طلب مكالمه رهف : اتاه صوت سكرتيره ,,,,,و اخذت تعابير وجه الرئيس العراقي تتغير رويدا رويدا ,,,,و حتما الي الاسوء ,,,
تراجع محمد الي وراء و اخذ يتراجع و يتراجع حتي وضع قدميه علي سطح المكتب ضاربا بعرض الحائط ابسط قواعد تصرفات الرؤساء ,,,,,,,,و اخذ يحدث نفسه : شكلك يا محمد عملت فيها زعيم و بتاع وحده عربيه ,,,,و اخوانا طبعا مش هيستوعبوا ابدا ان غرضي شريف ,,,,,و لو اطلقوا العنان لمستشاريهم ,,,,,,لربما غزت جيوشهم مصر ,,,,,قطع رنين الهاتف حديث محمد مع نفسه ,,,,مد يده و رفع السماعه : ايوه ,,,,,,الرئيس الليبي عطور علي الخط يا فندم ,,,,,و صلني بمعاليها يبني ,,,,,اتاها صوت عطور و بدأت بدون المقدمات الرئيسيه ,,,,,,الحق يا محمد الحق ,,,,,فزع محمد ,,,,في ايه يا عطور ,,,,جاء صوت الرئيسه الليبيه : انقلاب علي رهف ,,,,, تصاعدت وتيره القلق في صدر ايوي قائلا : الكلام ده اكيد ,,,,,اجابته عطور : الموضوع ده مافيهوش هزار يا ريس ,,,, اغلق الخط ,,,,,ثم طلب جميع مساعديه و وزراء الخارجيه و الدفاع و رئيس المخابرات ,,,, و عندما مثل الجميع امامه ,,,,,,بدأ محمد الكلام قائلا : اولا عزل كلا من رئيس الوزراء و وزير الخاجيه و رئيس المخابرات ,,,,,,,ثانيا,تعيين السيد نهر النييل رئيسا للوزراء و وزيرا للخارجيه ,,,, ثالثا تعيين السيد م/مصطفي ,,,,رئيسا للمخابرات ,,,,,,,خرج الجميع و بقي رئيس الديوان مع الرئيس و معه عدد من المستشارين السياسيين ,,,,,ثم عاود محمد الكلام مجددا : اسمعوا ,,,,لقد وصلنا الي حد خطير و اصبح الوزراء لا يمثلون اي كفاءات حقيقيه و لا اعرف كيف تدرجوا الي هذه الوظائف ,,,,,ثم ارتفع صوته و اشتد قائلا : لدرجه اني رئيس اكبر دول عربيه و لا اعلم حتي الان ما يجري في سوريا ,,,,,,,,تنحنح وزير الدفاع و الذي نجا من العزل قائلا : اسمح لي سيادة الرئيس ,,,,,لقد قام احد الزعماء السوريين و يدعي ابو بكر بانقلاب سلمي و استولي علي السلطه ,,,,,,تجمد الرئيس المصري لحظات ثم قال : معقوله ابو بكر مشرف الهندسه الميكانيكيه ,,,,مش ممكن ,,,, دا صديق قديم ,,,, و راجل محترم ,,,,,,ثم صاح : انت متأكد يا سيادة الوزير,,,,,,,,,أجابه الوزير : تمام التأكد يا سيدي ,,,
طلب الرئيس العراقي من قائد الطائره العوده مجددا الي القاهره ,,,,,,,و اجري اتصالا سريعا بشبلي في فلسطين ثم بمحب الرسول ليطلعهما علي اخر الاحداث ,,,,,,
استقبل محمد الرئيس العراقي في المطار بدون اي مراسم ,,,,,,و اجتمع الاثنان في احد القاعات ,,,,و بدأ محمد الكلام ,,,,,,مش ممكن ,,,,,ابو بكر يعمل كده ,,,,,,,,,,اجاب العراقي : لو صدق حدثي الموضوع فيه حاجه غلط ,,,,,,,,
قاطعهم احد مساعدي الرئيس قائلا : بيان للرئاسه السوريه يا فندم علي التلفزيون : التفت الجميع الي الشاشه ,,,,,,التي نقلت مشهدا غريبا ,,,,,,ابو بكر يقف بجانب رهف ,,,,,و قد بدأت رهف بالكلام قائله : ارجو من الجميع ان يهدأ ,,,,,انا بخير و لا يوجد اي انقلاب ,,,,,و لكني اعلن التنحي عن منصبي ,,,,و بموجب السلطات الموكله لي ,,,,و,أصدر امرا رئاسيا بتعيين السيد الاخ و الزميل رئيسا لسوريا ,,,,,,,,و يحال الامر لمجلس الشعب للتصديق عليه ,,,,,,,ثم تقدم ابو بكر قائلا: اشكر ثقه الرئيسه رهف في شخصي و اعدها اني سأبذل كل جهدي في سبيل الوطن كما لو كانت هي علي رأس الهرم سياسي ,,,,,و انتهي البيان
في الرياض ,,,,,,,,اخذ محب الرسول يحك ذقنه ,,,,,,ثم اخذ يغمم ما هذا ,,,,,,مسرحيه جديده ,,,,,,ماذا يحدث بين رهف و ابو بكر ,,,,,,,,,قاطعه جرس التليفون : اهلا اهلا يا احمد من لبنان ,,,,,,,شايف المهزله ,,,,انت فاهم حاجه ,,,,,,,,اجابه احمد ,,,,,,,الموضوع فيه ان يا معالي العاهل السعودي ,,,, عموما سأتوجه الان الي دمشق ,,,,,,قاطعه محب الرسول ,,,,,رويدك يا أخي ,,,,انتظر قليلا ,,,,,,,اجابه احمد ,,,لا وقت للأنتظار ,,,,و علاقتي بالثنائي رهف و ابو بكر تسمح بتواجدي في اي لحظه ,,,,,
قطب محمد حاجبيه و هو يستمع لمساعده الذي يخبره بأن الرئاسه البنانيه اعلنت ان الرئيس احمد سيتوجه الي دمشق في غضون ساعات ,,,,,,,,و صاح العراقي : احمد ده متهور ,,,,,,,المفروض يستني ,,,,و كمان ده اعتراف صريح بسقوط رهف ,,,,,و لسا الاكل بتاع القمه في بطنها لم يهضم بعد ,,,,,,,,صمت محمد ثم قال : و الله حركه جريئه من احمد ,,,,,,,,انت عارف انا بفكر في ايه دلوقتي ,,,,,,,قطع جملته عندما دلف نهر النييل فجأه الي قاعة الاجتماع صائحا ’’’’’ايه يا عم ,,,,أعرف من التلفزيون اني بقيت رئيس وزرا و وزير خارجيه كماان ,,,,,,,قال محمد : و الله يا اخي انت مقامك رئيس جمهوريه و لكني محتاجك جمبي ,,,و,تبادل الثلاثي الترحاب القصير ,,,,,ثم قال العراقي : يبدو اني عرفت انت بتفكر في ايه ,,,,تسمحلي اصدر انا الامر ده بدلا منك ,,,,,,,نظر محمد للعراقي نظره عميقه ثم قال :تفضل ,,,,, هنا قال العراقي : نهر النيييل توجه حالا الي دمشق ,,,,,,,,,ابتسم محمد ابتسامه عريضه قائلا ,,,,,,طول عمرك ذكي يا عراقي ,,,,,,,
هبطت طائره الرئاسه البنانيه و هي تحمل الرئيسين البناني و شبلي الرئيس الفلسطيني و نهر النييل رئيس الوزراء المصري ,,,,وفد عربي رفيع المستوي ,,,,و تفاجأ الجميع بأن ابو بكر و رهف يستقبلان الوفد معا ,,,,,, طبعا الاتيكيت و الدبلوماسيه لم يفصحا عن مشاعر الاستغراب في داخل الوفد ,,,,,,بينما علي الجانب الاخر ظل محمد فاتحا فمه و هو يحدق في شاشه التلفزيون بينما اخذ العراقي سندوتش فول ضخم و اخذ يخرج كل ما يعن في نفسه علي شكل قضمات ضخمه ,,,,,,
توجه الوفد الي قصر الرئاسه السوريه ,,,,,ثم طلبوا اجتماع مغلقا ,,,,و بعض الترحيبات المعتاده ,,,,,بدأ نهر النييل الكلام: ايه جماعه حد يفهمني ,,,,,,,ثم استطرد شبلي قائلا : انا حاسس انكم فاكرين نفسكم لسا في المنتدي و عمالين تلعبوا رغم انكم مشرفين ,,,,,هي ايه الحكايه ,,,,,و اكتفي احمد بالاستماع ,,,,,,,بدأ ابو بكر يفسر ما حصل قائلا : انتو عارفين ان رهف مشرفه ممتازه و رئيسه قديره و لكنها طيبه القلب جدا و طيبه قلبها سمحت لكل من هب و دب يدخل في دائره الضوء ,,,,,,,و عندما كانت رهف في القمه العربيه ادلت بتصريحات اخويه الي جريده الاهرام المصريه و التي تقول : ولم أتخيل يوماً نفسي رئيسة على أحد ذلك أني لست شخصية قيادية على الإطلاق ..... ولاتقولوا مشرفة ..... يعني والله لا أفضل أن أكون اميرة ولو على اثنين ..... بس الشهادة لله" ,,,,,, طبعا هذا التصريح جعل الحاقدين يبدأون مخططا لقلب نظام الحكم و اقصاء رهف او تصفيتها لا قدر الله ,,,, و بما اني كنت رئيسا للمخابرات ,,,,تجمعت عندي المعلومات كلها عن هذه الواقعه ,,,,و قررت ان اتظاهر بالاشتراك معهم لحماية الرئيسه ,,,,و بالفعل قمت بتأمين الرئيسه ثم اجتمعت بها و اطلعتها علي كل ما سبق ,,,,,,و طبعا كان الحمقي مدبري الانقلاب قد تم القبض عليهم ,,,,,,التقطت رهف خيط الحديث قائله : و طبعا يا جماعه انتو عارفين انا ماليش في الرئاسه و لا يحزنزن و عشان كده قررت ما رأيتموه ,,,,,,,انتفض شبلي من بحلقته في الثنائي ,,,,و قال رائع يا جماعه ,,,,و الله المنتدي بتاعنا ده حاجه جميله ,,,,و الناس اللي فيه حاجه اجمل ,,,,,,
في القاهره ,,,,,رفع محمد سماعة التليفون محدثا رهف ,,,,,حمده الله علي السلامه ,يا رهف,,,,, كل اللي حصلك ده عشان ادليتي التصريح بالسوري ,,,,,,لو كنت ادليتي التصريح بالمصري ما كانوش فهمومه و لاد الكلب دول ,,,,,, ضحكت رهف علي الطرف الاخر : خلاص يا محمد ,,,,,,سبنالك الموضوع ,,,,,,و الوحده العربيه و الاحلام كلها ,,,,,,,, ابدأ تاني ,,,,,و هنا التقط العراقي الذي مازال يلتهم سندوتشات الفول: يا رهف ها تعدموا مخططي العمليه ,,,,,,,لو مش قادرين اعدمهم انا ,,,,,,,,,,ضحكت رهف : لا سيدي ,,,,انا اصدرت امرا رئاسيا بالعفو عنهم ,,,,,,ما سمعتش عن حاجه اسمها العفو عند المقدره ,,,,,,,,ضحك العراقي قائلا : احنا كنا بنعرض خبراتنا بس في هذا المجال,,,,,,,
اغلق الجميع الخط ,,,,و هنا قال العراقي مداعبا محمد ,,,,,,,اروح بقي بغداد لحسن يولعوا في بعض هناك ,,,,,,, و علي فكره كل نتائج القمه اللي فاتت اعتبرها ملغيه ,,,,,انزعج محمد قائلا : ليه ؟؟؟ تابع العراقي : يا عم في رئيس جديد حاليا في سوريا ,,,,و معقوله انت متخيل ان رئيس عربي جديد ييجي و يمشي علي نفس اللي سبقه ,,,,,انصحك تدعوا الي قمه تانيه و تكون المره دي في الرياضه عشان الاخ محب الرسول ما يزعلش ,,,,, و انا هنصحه يغير نوع الاكل ,,,, و ممكن يغير كلمتين او ثلاث كلمات في البيان الختامي ,,,,,,,,,,,,,,,سلاااااام
الفصل الخامس
التلفزيون المغربي يعلن نبأ استضافة القمة العربية ,,,,,, تحت رعاية معالي الرئيسه المخلصه اخلاص ,,,,, و يعلن توجيه الدعوه لجميع الرؤساء العرب ,,,,, للحضور الي الرباط
صاح محمد في مدير مكتبه ,,,,,,, انت مش لسا امبارح حاطط علي مكتبي تقرير بفيد ان التحضيرات في الرياض علي قدم و ساق لأستضافه القمه ,,,,,,,, هو في ايه ,,,,, انا دايما آخر من يعلم ,,,,
تنحنح مدير مكتب الرئيس المصري ,,,,يا فندم و الله انا مش عارف ايه اللي حصل ,,,,,ممكن معاليك بس تأذنلي اتصل بوزير الخارجيه ,,,,,,, نهر النيييل
حدق محمد في مدير مكتبه بغيظ شديد ,,,,,, ثم انفجر ,,, يا ابن الحلال انت مش لسا مبلغني ان نهر النيييل عنده ظروف و واخد اجازه ,,,,,,,, بقول ايه ,,,,سيبني دلوقتي و خلي السكرتاريه يتصلوا بالرياض

الجرس يرن في قصر محب الرسول ,,,,,,, اهلا اهلا يا محمد كيف حالك و كيف حال المولود الجديد,,,,, مشعارف ازاي رئيس و لسا بيخلف ,,,,,,,, ضحك محمد ,,,, دا حسد و لا ايه ,,,,, طيب و لو كنت تقد تعملها ورينا ,,,,,, بادله محب الضحكات ,,,,, ثم قال محمد ,,,,ايه الحكايه ,,,,, مازالت دعوتكم لحضور القمه في الرياض علي مكتبي ,,,,و فوجئت ببيان صادر من الرباط بيتكلم عن استضافة قمه و مش عارف ايه ,,, ,,, قاطعه محب الرسول ,,,و الله يا اخي ,,,,جاني تليفون بالليل ,,,,من الاخت المخلصه اخلاص ,,,, و كانت متحمسه جدا ,,,,,, و كنت بجاملها و بقولها ,,,, المفروض نجتمع عندك بصفتك احدث رئيسه انضمت لينا من ايام المنتدي ,,,,,,, لقيتها بتقولي ,,,,,,خلاص اتفقنا ,,,,,القمه عندي ,,,,,, ضحك محمد قائلا ,,,, واضح يا اخي محب ان كترة الرؤساء الحريم ,,,,, هتفسد الاوضاع تماما ,,,,,, بقول ايه ,,,,, مفيش كده فتوي تصدر بتحريم تولي الحريم شئون الرئاسه ,,,,,,,,, ضحك محب : و الله يا سيدي خلي المفتي بتاعكم يصدر هذه الفتوي ,,,, بادله ابو ايه الضحك: طيب ما تخليها تصدر من عندكم ,,,,, تكون اقوي ,,,,, ضحك محب الرسول بشده : هو انت فاكر لما فتوي تصدر زي دي من عندنا او عندكم ,,,, عطور و لا المخلصه اخلاص هيسيبوا اماكنهم ,,,,,,,,, مستحيل يا سيدي ,,,,,, دول حريم ,,,,,, قاطعه محمد مبتسما : و دلوقتي هنعمل ايه في موضوع القمه ,,,,,,, بعد ما سيادتكم احرجتم من رئيسه المغرب ,,,,,,, صمت العاهل السعودي برهه ,,,, ثم قال ,,,,,,,,, انا قررت قرار نهائي لا رجعه فيه ,,,,,,,, انصت محمد بأهتمام ,,,,,,ثم قال ,,,,,, هات ما عندك ,,,,,, فأجاب محب الرسول : سأذهب الي الرباط و الامر لله ,,,,,,, و هنا انفجر الاثنان في الضحك

الفصل السادس
دلف الرئيس م/ العراقي الي مكتبه ,,,,,, و هو يلقي التحيه علي مدير مكتبه الذي كان واقفا باحترام و هو يمسك بملف ضخم ,,,,,,,, فباغته الرئيس العراقي ,,,,,,,,,, صباح الخير يا سيدي ,,,,, نفسي أشوفك بدون هذا الملف الضخم ,,,,, قول عندنا ايه النهارده ,,,,,,,,,, حاول مدير المكتب ان يخرج مخارج اصواته بطريقه استعراضيه هادئه و هو يقول ,,,,,,,,, اعزك الله يا معالي الرئيس ,,,,, مفيـ,,,,, قاطعه العراقي بعنف: انت شايفني الخليفه المؤمون جالس امامك ,,,,,, قول ما عندك بدون مقدمات : تلعثم مدير المكتب و بدأ بالكلام بطريقه آاليه ,,,, عندكم معاد لأستقبال السفير االاسترالي الساعه 11 ,,,,,, و فيه 12 قضيه اعدام محاله من المحكمه العليا للتصديق عليها ,,, و في كـما...., قاطعه العراقي ,,,,,,, قلتلي كام قضيه اعدام ,,,,,, فرد مدير المكتب علي الفور : 12 يا فندم ,,,,,,,,, قطب العراقي حاجبيه قائلا ,,,, ليه؟ ,,,,هو الامن انعدم و لا ايه عشان يكون في البلد 12 قاتل محكوم عليهم بالاعدام ,,,,,, فرد مدير المكتب بصوت اقرب الي البكاء ,,,, سيدي ,,,,, ليس كلهم قتله ,,,,,, اثنان قتله ,,,,,, و خمسه متهمين بسب سيادتك ,,,,, و ثلاثه متهمين بالانقلاب علي سيادتك ,,,, و اثنان متهمين بالتحريض للأعتراض علي سياسه سيادتك ,,,,,,,,,,
ران علي المكتب صمت قاتل و الرئيس العراقي يحدق في مدير مكتبه لمده دقيقه كامله ,,,,,, ثم سحب ورقه و قلم و خط بها عبارتين ,,,, قائلا ,,,, هذا امر بعزل رئيس المحكمه العليا ,,,,,,و هذا امر بأعفاء وزر العدل من منصبه ,,,,, و هذا امر بالتحقيق مع القاضي الذي اصدر هذه الاعدامات ,,,,,,,, و ينفذ الحكم في الحالتين الاولي و الثانيه فقط ,,,,,,,,,, مفهوم ,,,,,,,, فرد مدير المكتب مفهوم يا فندم ,,,, بس لو تسمح فيه شئ اضافي احب اعرضه علي سيادتك ,,,,,, بشأن القمه العربيه ,,,,قاطعه العراقي ,,,,,أعرف اعرف ان معادها غدا في الرياض ,,,,, قاطعه مدير مكتبه ,,,,,, في الرباط يا فندم ,,,, حدق فيه العراقي مرة اخري ,,,,,, فأسرع مدير المكتب ,,,,, القمه في الرباط يا فندم ,,,,,,فلقد تم نقلها ,,,,,,و هذه دعوة رئيس المغرب ,,,,,, و وضع الدعوه امام الرئيس العراقي الذي اخذ ينظر اليها و معالم الاستغراب تقفز من ثنايا وجهه ,,,

في قصر الربط دق جرس الهاتف ,,,,فالتقط مدير مكتب الرئيسه المغربيه الجديده ,,,,,,قائلا: قصر الرئاسه في المغرب يا فندم ,,,,,,,,,فأتاه الرد : معالي الرئيسه الليبيه تريد الحديث مع معالي الرئيسه المخلصه اخلاص ,,,
و في ثواني معدوده ,,,, تحولت المكالمه الي الرئيستين ,,,,, و قد بادرت عطور بالكلام ,,,,,,, اهلا صديقتنا الكريمه ,,,,,,كيف حالك ,,, و الف مبروك علي الرئاسه ,,,,,,شعبك عرف يختار صحيح ,,,,,,, فردت مخلصه: الف شكر يا عطور ,,,, طول عمرك مجامله ,,,,,, شكرا شكرا ,,,,, فردت عطور: بقول ايه ,,, احنا كلنا كنا مستعدين نروح الرياض غدا ,,,,,, و فجأه جائت دعوتك الكريمه ,,,,,,و الله انا فرحت كتير بيها ,,,,, بس هل في شئ حصل مع محب الرسول ,,,,,,, فأجابت مخلصه بسرعه: لا مفيش حاجه حصلت ,,,,, دا تم بناءا علي اتفاق بيني و بينه تم امبارح بالليل ,,,,,,,,, فردت عطور: طيب الحمد لله ان مفيش مشاكل ,,,,,,, بس كيف ستقدرين تحضري للقمه في 24 ساعه ,,,,,,,,, دا الرياض بتحضر ليها من شهر ,,,,, فقالت مخلصه ,,,,,, بسيطه يا عطور ,,,,,,, الموضوع كله قاعه و ديكور ,,,,,,,, اما اوراق المؤتمر فوصلت فعلا مقر القمه من ساعات ,,,,,,, و كمان توصيات اجتماع وزراء الخارجيه العرب ,,,,,,,, وصلت بردو ,,,,,, ضحكت عطور : طيب ما تسربيلي آخر التوصيات ,,,,,,,, ضحكت مخلصه بعنف : انت يعني مش عارفه ان كل وزير خارجيه ,,,,, جاي و حافظ كلمتين ما يقدرش يقول غيرهم ,,,,,,, ضحكت عطور قائله: لا اسمحيلي ,,,,,,, وزير الخارجيه الليبي ,,,,,كنت سامحاله يقول ثلاث كلمات و ممكن يضيف كلمة شكرا كمان ,,,,, و تبادلتا الرئيستان الضحكات

محمد في طائرة الرئاسه ,,,, مستلقي علي ظهره ,,,,,, و يتابع جريده معارضه ,,,,, فقاطعه رئيس الديوان ,,,, تليفون من الرئيس السوري يا فندم ,,,,,,,, فرد محمد بسرعه ,,,,,,اوصلني به فورا ,,,, جاءت ضحكات ابو بكر مجلجله عبر الهاتف ,,,,,,,, كيف احوالك يا محمد ,,,,,,, انت فين حاليا ,,, ضحك محمد ,,,, انا في الطائره ,,,و رايح الرابط ,,,,,,, انت مش ناوي تيجي و لا ايه ,,,,,,, فقاطعه ابو بكر ,,,, اسكت يا محمد ,,,, دا انا في موقف محرج تماما ,,,,,,, تصور انا فين حاليا ,,,انا في الرياض ,,,, و فو جئت ان ولي االعهد في استقبالي ,,,,, و ان الاخ محب ركب طيارته و هو في طريقه للرباط حاليا ,,,,, ضحك محمد بشده ,,,,قائلا ,,,,تصور يا ابو بكر ,,,,كنت فاكر ان الناس اللي شغالين في مكتبي هما اغبي مخاليق ربنا ,,,,, و اذا بموظفين مكتبك ,,,, طلعوا اغبي ,,,,,,, ثم اذاي مدير مخابرات سابق يحصل فيه الفصل البايخ ده ,,,,,,,,,,, قاطعه ابو بكر : اسكت يا محمد ,,,,,, دا انا هعدمهم كلهم بس لما ارجع ,,,,,, المهم ,,,,, انا في الطريق ,,,,,هتحرك ليكم دلوقتي ,,,,,,, بس هتوقف في القاهره للتزود بالوقود ,,,,,,,, عندك مانع ,,,,,, ضحك محمد قائلا : هتدفع كام ,,,,,, و تبادل الرئيسان الضحكات
في الرباط ,,كل شئ جاهز لأستضافة القمه ,,,,,,,, و الرئيسه المغربيه ,,,,,, استقبلت الرئيسه الليبيه التي وصلت مبكرا ,,,,,, ثم الرئيس العراقي ,,,,,, ثم االرئيس المصري ,,,,, ثم نائب الرئيس الفلسطيني ابتهاج ,,, ثم محب الرسول ,,,,,,و اخيرا ابو بكر ,,,,,,, الذي دخل قاعة كبار الزوار ففوجئ بضحكه قويه ,,,,, من العراقي ,,,,,,, ثم توالت الضحكات ,,,,,, من جميع الرؤساء الرجال بينما التزمت الرئيسات ,,,,, الابتسامه المهذبه ,,,,,,,, فصاح ابو بكر ,,,,,,,, و الله عندكم حق فما حصل ,,,,,, مصيبه تضحك و تبكي في نفس الوقت ,,,,, انا رئيس البلاد ,,,,,,, و آخر من يعلم ,,,,,,, فقاطعته المخلصه اخلاص ,,,قائله بابتسامه عريضه ,,,,,,,,,, لا تحزن يا ابو بكر فالغلطه غلطتي ,,,,و الاتفاق تم بسرعه ,,,,,, كما ان المفروض ان الخارجيه السعوديه تقوم بابلاغك و انت علي الطائره عندما عرفوا بقدومك ,,,,,,, ران علي القاعه لحظة صمت و الجميع ينظر الي محب الرسول ,,,,,, الذي لم يستط كتم ضحكته ,,,,,, ثم قال بصراحه: هما اخبروني ان ابو بكر جاي علي السعوديه ,,,,, فقلتلهم ,,,,,اهلا و سهلا في اي وقت ,,,,, و نبهت عليهم ما حدش يقوله اي شئ ,,,, و ارسلت له ولي العهد لأستقباله ,,,,,,,, ثم التفت بسرعه الي الرئيس السوري قائلا: لو فيه حاجه لم تعجبك في مراسم الاستقبال قل لي و انا اعزلهم جميعا ,,,,,,,, و هنا انفجر الجميع بالضحك علي هذا المقلب ,,,, ثم قاطعهم صوت مخلصه اخلاص الرزين ,,,,,,, يا ساده تفضلوا الي المؤتمر ,,,,,و هنا قاطعها العراقي : معذره يا معالي الرئيسه ,,,,,,, اين وجبة الغذاء ,,,,,, فابتسمت مخلصه قائله : جلسه الافتتاح اولا ثم الاكل يا عراقي ,,,,,,,,,
دلف الجميع الي قاعة القمه ,,,,, و جلست المخلصه اخلاص في مقعد رئيس المؤتمر ,,,,, ثم اخذ الباقين اماكنهم بالجلوس ,,,,, و بدأت المخلصه اخلاص كلمة الافتتاح بالترحيب بالساده الضيوف ,,,,, و الخ ,, و هنا مال ابوي ايوي علي العراقي ,,,,, الذي بدا شاردا قائلا : مالك يا انس ,,,, شايفك شارد ,,,, فأبتسم انس لا و الله لا يوجد شئ محدد ,,,,,, بس جعان حبتين و رفضت ان آكل علي الطائره ,,,لأني افتكرت ان مخلصه هتأكلنا الاول ,,,,, ضحك محمد : استحمل شويه ,,,,, و بعدين بص معايا كده ,,,,, ايه الاناقه دي بتاعت السيدات الرؤساء ,,,,,,,, ما شاء الله ,,,,, شايف عطور و مخلصه اخلاص و ابتهاج ,,,,, لابسين أخر موضة من الملابس للمحجبات ,,,,,, رغم انهم محجبات بس بردو ,,,,,,,, ما نسيوش اناقتهم ابدا ,,,,,,, ضحك العراقي قائلا ,,,,,, طبعا يا محمد ,,,,,,,, دا حتي انا بستغرب هل القرارات في الدول دي بيتصدق عليها قبل وقوف الرئيسه امام المرآه و لا بعدها ,,,,, و علا صوت الرئيس المصري بالضحك ,,,,, الذي قاطعته صوت نائب الرئيس الفلسطيني ,,,, ابتهاج ,,,,, ما ضحكنا معاك يا ابو آيه ,,,,,, فأجاب بسرعه : لا و لا حاجه بس كنت بعلق فقط علي كلمة الافتتاح المتميزه لرئيسه المؤتمر ,,,,,,,, ثم نسيت أقولك ,,,,, بلغي أسمي تحياتي للرئيس شبلي موعد ,,,,, و الله انا حزنت كتير لما عرفت ان اللجنه اللي مشكلها الامين العام للأمم المتحده ,,,مهاجر ,,,, قد احالت شبلي لمحكمة العدل الدوليه ,,,,,,,,فأجابت ابتهاج بنبره حزن ,,,,, انشاء الله يا محمد

الفصل السابع
انتهت الجلسه الافتتاحيه ,,,,,,,,و توجه الجميع الي المأدبه الفخمه التي اعدتها الرئيسه المغربيه ,,,,,,,و كانت معالم الفرح باديه بعنف علي ملامح الرئيس العراقي ,,,,,,,, و اتخذ الجميع اماكنهم علي المائده ,,,,,,و اثناء تناول الطعام ,,,,,,, مال ابو بكر ,,,, علي ابو آيه : مش شايف يعني دعوتك للوحده العربيه ,,,, علي جدول اعمال القمه ,,,,, فأجابه محمد : و الله انا اترددت كثيرا ,,,,, بس سمعت نصيحه وزير خارجيتي نهر النيييل ,,,,, حيث اكد لي انها لن تأخذ علي المحمل الصحيح ,,,,,,و ستأول الي تفسيرات اخري ,,,,, هز ابو بكر رأسه و لم يعلق ,,,,,, بينما مالت ابتهاج علي رأس عطور ,,,,,,, وين مشروع الوحده العربيه بتاع مصر ,,,,, فقالت عطور ,,,,,,, معلوماتي انه لم يقدم اصلا الي جدول اعمال القمه الحاليه ,,,,, فقالت ابتهاج ,,,, طيب ما تحكي مع محمد و شوفي الموضوع ده ,,,,,, قاطعتها عطور ,,,,,, خليني انا بره هذا الموضوع ,,,,,,,و الافضل حد تاني
انتهي الجميع من تناول وجبة الغداء ,,,,, ثد دلفوا الي قاعة المؤتمرات مرة اخري ,,,,,,,و اخذوا يتناقشون في جدول الاعمال القمه,,,,, ثم تلي ذلك جلسه مغلقه ,,,,, لأنهاء بعض الامور بعيدا عن وسائل الاعلام ,,,,, ثم بعد الانتهاء من المناقشات تم وضع اللمسات النهائيه لمشروع البيان الختامي للقمه ,,,,,, و بدأ الجميع في انتظار اشاره المخلصه اخلاص رئيس المؤتمر ,,,,,,,,, لفض الجلسه ,,,,,, اذا بها ,,,,,,, تقول : معذره معالي الرؤساء و الملوك ,,,,,,, نريد ان نتحدث في موضوع غير رسمي ,,,,, بعد اذنكم ,,,,,, و هو موضوع مشروع الوحده الي كان مطروحا في القمه الماضيه و من المفترض ان يخضع للدراسه ,,,,,,,, ثم يحال الي هذه القمه ,,,,, و اتوجه بالسؤال الان الي الرئيس المصري صاحب المشروع محمد ,,,,,,,اين المشروع معالي الرئيس ,,,,,,,, ظل محمد يحدق للحظات في اتجاه المخلصه اخلاص ثم في وجوه باقي المجتمعين ,,,,, ثم قال " بسم الله الرحمن الرحيم ,,,,,,, اشكر معالي رئيس المؤتمر علي ما تفضلت به ,,,, و بالنسبه الي المسروع السابق ,,,,,فهو ما زال تحت الدراسه ,,, كما ان توصيات القمه السابقه اوصت بأن تبعث الدول الاعضاء بوجه نظرها في مده لا تتجاوز 120 يوما ,,,,,,,, و حتي هذه اللحظه لم يصلني ردا واحدا من اي دوله ,,,,,, لهذا لم تتقدم الدراسه ,,,,,,و لا يوجد جديد,,,لذا فلا جدوي من درجه في جدول اعمال هذه القمه" ,,,,,,, فردت مخلصه : اذا فلنعتبر هذه القمه نقطه انطلاق جديده ,,,,,, و لنصوت جميعا ,,,, علي الموافقه علي المشروع بشكل مبدأي ثم ,,,,,,,, نحيل الدراسات للجان تشكل خصيصا لهذا الغرض ,,,,,,, و لنبدأ التصويت ,,,,,,,,,
حدثت حاله من الهرج و المرج داخل القاعه ,,,, بعد اعلان رئيسه المغرب التصويت علي مشروع الوحده ,,,, حيث لمن يكن هذا الامر مخططا ,,,,, و يبدوا ان الجميع لم يكونوا مستعدين لمثل هذا الاجراء ,,,,,,و امام سياسه الامر الواقع ,,,,,, صوت الجميع بالموافقه ,,,,,,,و انفض المؤتمر ,,,,
و اثناء خروج المخلصه من القاعه ,,,, توجه اليها واجما ابوايوي قائلا: لقد وضعتينا امام امر واقع ,,,, كما ان الموقف سيكون محرجا كثيرا بالنسبه لي ,,,,,,,,و من سيصدق ان هذا لم يتم بناءا عن اتفاق مسبق بيني و بينك ,,,, و هنا ابتسمت مخلصه ابتسامه هادئه قائله : لا تخش شيئا يا ابو آيه ,,,,,, فما حصل كان لا بد ان يحصل لأن هكذا مشروع يجب ان يري النور ,,,,,,,, كما اني ارسلت بيانا يوضح ملابسات ما حصل ,,, هز الرئيس المصري رأسه بما يدل علي عدم اقتناع ,,,,,,, ثم قال عموما لكي جزيل الشكر يا معالي الرئيسه ,,,و اسمحي لي بالانصراف
علي متن طائرة الرئاسه المصريه ,,,,,, طلب الرئيس المصري اتصالا مع العراقي ,,,,, فأتاه رد رئيس الديوان,,,,,,, الرئيس العراقي في قيلوله الان يا فندم ,,,,,, ابتسم الرئيس المصري ,,,ثم طلب اتصالا بعطور ,,,, فجاءه ان الرئيسه الليبيه ,,,,,مشغوله الان ,,,,,,, فطلب اتصالا بمحب الرسول ,,,,,, فجاءه رد رئيس الديوان ان محب الرسول في اجتماع مغلق ,,,,,,,,
ابتسم محمد ,,,,,,, لمدير مكتبه ,,,, ثم قال و كأنه يحدث نفسه ,,,,,,,, كما توقعت تماما ,,,,,, الكل سيظن ان ما حصل كان عباره عن اتفاق مسبق و مؤامره لتمرير المشروع ,,,,,,,و لن تجدي بيانات المخلصه اخلاص ,,, ثم غمغم قائلا ,,,,,,, يبدوا ان امامنا جهدا كبيرا ,,,,,,, لاستعاده العلاقات مع هؤلاء الغضبي ,,,,, ثم علت نبرة صوته ,,,,قائلا ,,,,,,,و كأنهم يظنون اني اخطط لرئاسه الدوله العربيه المتحده
فأتاه صوت رئيس مكتبه ,,,,,,,,, و من سواك يصلح لهذا المنصب يا سيدي ,,,,,,,,, فصرخ محمد بعنف ,,,,, اغرب عن وجهي الان ,,,,,,,,, الان

------------------------------
بقلمي

التعليقات علي الموضوع
لا تعليقات
المتواجدون حالياً

2153 زائر، و1 أعضاء داخل الموقع