هل هي زيارتك الأولي ؟دليل الزيارة الأولي

آخر الموثقات

  • الجيران  | 2024-07-15
  • قصة الأم الثانية | 2024-07-15
  • جن الجليد | 2024-07-15
  • لحم معيز - الجزء الرابع | 2024-07-14
  • يا انسان | 2021-11-20
  • خوان باولو | 2024-07-15
  • عبادة الذات وعبادة اللذات | 2024-07-15
  • صاحب أول معجم طبي لغوي في التاريخ | 2024-07-15
  • علاقة دواء vildagliptin بمرض BP لمريض سكري | 2024-07-14
  • صياد | 2024-07-14
  • لم كل هذا الكم من الحقد و الغل و الكراهيه !!!! | 2024-07-14
  • سبانخ بمرقِ اللحم | 2024-07-13
  • هل هو / هي راضي عن نفسه ؟ | 2024-07-14
  • هل أنتَ كاتب؟ | 2024-07-14
  • مقارنة بين الفنان علاء مرسي و الشيخ الغزالي .. من حيث : قاسم أمين | 2024-07-13
  • كرامات الحب | 2024-07-13
  • لقلبيٍ سلمي  | 2024-07-13
  • ماذا تعرف عن الكمال بن يونس  | 2024-07-13
  • ليهدأ الليل | 2024-01-26
  • في قلبي حزن | 2024-07-13
  1. الرئيسية
  2. مدونة د محمد عبد الوهاب بدر
  3. فلسطين .... و نحن

بسم الله الرحمن الرحيم

وصلتني رساله "قديمه" علي ايميل خاص لا استخدمه كثيرا ... و بالاطلاع علي تاريخ نشرها وجدته منذ ثلاث شهور تقريبا (اكتوبر الماضي)

بحثت عن عضويه مسجله في تاميكوم مرتبطه بهذا "الايميل" ... فلم اجد !!

اذا فمن ارسل رسالته .... يستخدم ايميلا آخر .... و هذا لا يهم ... لأنه يعرف تاميكوم جيدا .... و كل همي... انه يعتقد الآن .... ان من ارسل له رسالته .... تجاهله في الرد !!

دعكم من كل هذا ....

الرساله كانت قاسيه رغم لغتها الراقيه و اسلوبها المهذب ... الا انها كانت تحمل عتابا يصل الي حد "التقريع" .....

الرساله تقول باختصار ... ان اهل تاميكوم انشغلوا بمسابقاتهم و مواضيعهم و شئونهم الشخصيه الخاصه و شئون وطن معظم الاعضاء (يقصد مصر) .... عن شأن عربي و اسلامي عظيم .... و هو : فلسطين

يقول صاحب الرساله .... ان تعاطي ادارة الموقع و اعضاءه مع "القضيه الفلسطينه" يكشف الي ابعد مدي .... مدي تدهور وضع و موقع القضية الفلسطينيه في قلوبنا و نفوسنا

يقول صاحب الرساله .... ان قسما وحيدا يتيما يتحدث عن فلسطين و مواضيعه و مستوي النقاشات فيه لا ترقي الي حجم الكارثه .... و حجم المصاب (يقصد قسم: ارشيف فلسطيني حي)

يضيف صاحب الرساله ... ان رد فعلنا كأعضاء و رواد الانترنت (ربما يقصد تاميكوم فقط و ربما يقصد معظم رواد الانترنت) ... صفرا علي الشمال ازاء المذابح التي تجري يوميا في الارض المحتله

و يختم صاحب الرساله ... ان العدو الصهيوني نجح نجاحا ساحق .... ان يجعلنا لا نستشعر اي حدث يهز الارض المحتله .... و كأننا تعودنا عليه ... و من تعود علي شئ ألفه و استكان اليه

بعد ان تحمر وجوهكم .... اترككم للتعليق

التعليقات علي الموضوع
لا تعليقات
المتواجدون حالياً

1465 زائر، ولايوجد أعضاء داخل الموقع