هل هي زيارتك الأولي ؟دليل الزيارة الأولي

آخر الموثقات

  • علاقة دواء vildagliptin بمرض BP لمريض سكري | 2024-07-14
  • صياد | 2024-07-14
  • لم كل هذا الكم من الحقد و الغل و الكراهيه !!!! | 2024-07-14
  • سبانخ بمرقِ اللحم | 2024-07-13
  • هل هو / هي راضي عن نفسه ؟ | 2024-07-14
  • هل أنتَ كاتب؟ | 2024-07-14
  • مقارنة بين الفنان علاء مرسي و الشيخ الغزالي .. من حيث : قاسم أمين | 2024-07-13
  • كرامات الحب | 2024-07-13
  • لقلبيٍ سلمي  | 2024-07-13
  • ماذا تعرف عن الكمال بن يونس  | 2024-07-13
  • ليهدأ الليل | 2024-01-26
  • في قلبي حزن | 2024-07-13
  • حساء الدجاج بلسانِ العُصفور | 2024-07-12
  • ما أغبانا حين نعتقد أن في العمر متسعا ! | 2024-07-13
  • للناس في حياتنا؛ مواقع | 2024-07-13
  • جنّة وشهد والدموع | 2024-07-13
  • باختصار مضى يومان | 2024-01-25
  • لا تسمعوا لهذا المرجف | 2024-07-13
  • التحريف العاطفي للتاريخ | 2024-07-12
  • المتحفظ عليه الذي تحل علينا ذكراه | 2024-07-05
  1. الرئيسية
  2. مدونة مني أمين
  3. الكوتشينه

كثير من الزلات تبدأ ب"أدينا بنتسلى"
أتعلمين .. لي سابقتين مع العرافات رغم أنني لاأؤمن بهم ولاأذهب اليهم اطلاقا ولكن في المرتين وجدتني وجها لوجه معهما دون ارادتي .. الأولى كانت عندما ذهبت مع صديقة فنانة تشكيلية وكنا نبحث وقتها عن مبني قديم نرسمه أثناء الاعداد لمعرضي الذي أقمته في المركز الثقافي الروسي وقتها .. فأخبرتني صديقتي عن الكنيسة اليونانية التي في محطة حدائق الزيتون وذهبنا الى هناك وجدنا الكنيسة مهجورة وهناك سيدة يونانية مسنة لم يمحو الزمن الكثير من جمالها فرحبت بنا وأجلستنا وأخرجنا أنا وصديقتي الاسكتشات وبدأنا بالرسم .. وبطبيعة الفنان بداخلي أستطيع أن أرى ما يحدث بجانبي دون أن تظهر مني التفاتة وخاصة النظرات المتفحصة لشخصي المتواضع .. وكانت تلك السيدة ترمقني بشدة وكأنني شخص قادم من كوكب آخر .. والحقيقة انني أهملت نظراتها في البداية الا انني مع مرور الوقت بدأت أشعر بالضيق وبما انني ممن لا يتمتعون بالصبر فالتفت اليها بغتة وقلت "فيه حاجة!!".. ابتسمت ابتسامة حيزبونية وقالت لي أصلك عجباني .. قلت لها باستخفاف "ياسلااااااااااام .. وبعدين" .. قالت وهي مستمرة في ابتسامتها "عايزة أفتحلك الكوتشينة" .. قلتلها : "حد قالك ان الكوتشينة معصلجة معايا ولا حاجة وعايزة حد يفتحهالي" .. قالتلي "لأ أنا عايزة أقرألك البخت" .. قلت "بختي يا ست عارفاه كويس"................ وبعد حوار طويل لم يجعلها تتراجع فيه سخافة ردودي عليها وصدودي لها وانما كانت دائمة الاحتفاظ بابتسامتها .. حتى انصعت لها أخيرا ولكن ليس من باب الفضول فانني شخص غير فضولي بالمرة ولكن "صعبت عليا" قلت يمكن عايزة تسترزق , وقلت يا بت مش هتخسري حاجة إسمعي من هنا وفوتي من هنا وبدأت أتلو بعض الآيات القرآنية في سري لأتغلب على شيطان نفسي .. وهي مستمرة في ترديد كلامهم المعتاد وفجأة صمتت وقالت لي .. "هأفرد الكوتشينة على وشها وانتي اختاري عشر ورقات واعدليهم بس بشرط تبطلي قراءة قرآن في سرك" ..استغربت جدا عرفت ازاي دي وهنا وسوس لي الشيطان وبرز فضول الأنثى برغم وأقسم لك وممن يقتربون مني يعرفون 1ذلك أنا شخص غير فضولي بالمرة .. فكففت عن تلاوة القرآن وعدلت الورق . فابتلعت ريقها وقالت بعد النحنحة الحرجة"طريقك أخضر ومفتوح يا بنتي ان شاء الله" وهنا انفجرت ضاحكة وأنا أقول "ماهو واضح بدليل ان الورق كله لونه أسود" .. وهنا فقط كفت عن الاستمرار في ابتسامتها كانت سيدة غريبة الأطوار .. وخرجنا أنا وصديقتي بعد أن شعرت بالاختناق من المكان بأسره .. وبعد ما ضربنا 2 بيبسي نسيت الموضوع برمته
لكن تعرفي قضيت بعدها عشر سنوات من أسوأ عشر سنين في عمري
معلش دوشتك أصل أنا كده ساعات تطلب معايا رغي
نسيت أقولك أسلوبك في السرد أكثر من راااااااااااااااائع
تلسم ايديك حبيبتي

التعليقات علي الموضوع
لا تعليقات
المتواجدون حالياً

333 زائر، ولايوجد أعضاء داخل الموقع