هل هي زيارتك الأولي ؟دليل الزيارة الأولي

آخر الموثقات

  • قصة حديقة الأمراء | 2024-07-15
  • الماضي لا يموت | 2024-07-18
  • ساعة من الذكريات | 2024-07-19
  • وعجبي | 2024-07-19
  • منزلي .. مسكن له تاريخ | 2024-07-19
  • عن المحتوى الذي اقدمه | 2024-07-18
  • غزة - وضع يحتاج مخدرات! | 2024-07-15
  • الطبيبة و المحافظ | 2024-07-18
  • دور الاستاذ الجامعي | 2024-07-18
  • مثل مسألة الرياضيات | 2024-07-18
  • محتوى خاطئ عن ايران | 2024-07-16
  • والله من وراء القصد.  | 2024-07-19
  • ف حضن سيدنا الحسين | 2024-07-19
  • شجرة الحياة | 2024-07-19
  • الحب فرصة فأغتنموها.. | 2019-07-17
  • الفرصه واتتنا للإفراج عن قانون حماية الجيش الأبيض | 2024-07-18
  • أقصدتي بها قربا  | 2024-07-17
  • مزيدا من الأسئلة | 2024-07-17
  • أصحاب الافعال السخيفة | 2024-07-17
  • أنا قصائد شوق | 2019-07-17
  1. الرئيسية
  2. مدونة م أشرف الكرم
  3. القوات المسلحة , , في ذاكرتي عبر الايام
" كل هذا الجهد , , من اجل مصر "



لن تمَّحي من مخيلتي هذه الجملة
التي خطها جيش مصر الوطني بخطوط عملية
في شوارع مصر و طرقاتها



القوات المسلحة المصرية
رمز الفخر و العزة و الكرامة
للشعب المصري كله

 

هذه المؤسسة العسكرية الشامخة
تضرب كل يوم نماذج للبطولة المستمرة
في الداخل و الخارج
في الحرب و السلم

 

لا استطيع ان انسى سنة و شهرين
قضيتهم في ربوع ساحاتها اتعلم فيها ما لا يمكن تعلمه
خلال سنين العمر كاملا

 

جلست و انا اشاهد الاحداث الاخيرة بمصر
استرجع ذاكرتي عن تفاعل المؤسسة العسكرية المصرية
مع الاحداث في مصر فوجدتني احكي لنفسي الكثير عنها

 

و ها هو شيء من فيض

 

فبعد ان خرجت قواتنا المسلحة الباسلة
في حرب اكتوبر بالنصر المجيد

 

توجَهَت الى داخل مصر
و ضربت فيها تلك القوات المسلحة
مثالا غير مسبوق في التنمية الداخلية
و كان ذلك في الثمانينيات من القرن الماضي

 

مازلت اذكر اللافتات التي كانوا ضعونها
على مشاريع التنفيذ تقول:

 

" كل هذا الجهد من اجل مصر "

 

و تم اصلاح الهواتف الارضية لتصبح بالفعل صالحة
على ايدي القوات المسلحة
بعد ان كنا نتصل من شبرا بالهرم
فيقول لنا صاحب محل الهاتف
ازاي تفكر ان " النمرة تجمّع " ؟؟؟

 

!!!

 

و شيدت كباري و نفذت شبكات بنى تحتية
في جميع التخصصات
مما اعاد لمصر وجهها الحضاري
بعد ان كنا نعاني في السبعينيات من غرق في مياه الصرف الصحي في جميع شوارع مصر
و نقص حاد في مياه الشرب بالمنازل و انقطاع متكرر يومي " و ليس شبه يومي " في الكهرباء

 

ثم ها هي تبرز على الساحة ثانيا
حين حدثت هزة داخلية في الداخلية
بثورة منظمة لجنود الامن المركزي شملت مصر من اسوان الى رأس التين في وقت واحد
وقت ان كان اللواء الشريف المحترم / احمد رشدي
هو وزير الداخلية في ذاك الوقت

 

و كنت حينها في البكالوريوس عام 1986م
و انتشر الجيش في شوارع مصر
حين فشلت الداخلية في السيطرة على ابنائها من الامن المركزي و ثورتهم
فكانت القوات المسلحة هي السند و الساعد
و تم اعلان حظر التجول ليلا

 

و كنت مضطرا حينئذ للذهاب الى الزملاء لانهاء مشروعات التخطيط الحضري
لانها مشاريع جماعية نشترك فيها كطلبة و لابد من التجمع حولها
و كنت ارجع بيتي في الرابعة فجرا
لاجد هؤلاء الجنود منتشرين في شارع شبرا ليلا
و لا يمسونني بسوء



الحقيقة اذكر هذا جيدا و لن ازل
و لكُم اذكره الان
لانه تاريخ عظيم
اعلم ان الكثيرين منكم قد لا يعلمه
و ارى انه من واجبي ان اذكره للاجيال الحالية
و الذين هم قادة عظام في تغيير على ارض واقع اليوم
ينجزون ما لم يستطع جيلي ان ينجزه

 

لعله يكون تكاملا قائما بين القديم و الجديد
و الكبير و الصغير
في تداول ذاكرة مصر الحضارية في العصر الحديث



تحية اجلال و اكبار لقواتنا المسلحة
في بطولة الحرب و السلام
و
في الامساك بزمام الامور حين تسقط الجبهة الداخلية في مصرنا الحبيبة

 

م اشرف الكرم
التعليقات علي الموضوع
لا تعليقات
المتواجدون حالياً

1846 زائر، و1 أعضاء داخل الموقع