arhery heros center logo v2

           من منصة تاميكوم 

آخر المواضيع

  • بعض معاني كلمات القرآن الكريم التي تفهم في العامية بشكل مختلف | 24-02-2024
  • مراحل الظالم في القرآن الكريم | 24-02-2024
  • كل ما تريد أن تعرفه عن مشروع رأس الحكمة | 23-02-2024
  • العملات المصرية عبر التاريخ | 23-02-2024
  • قصيدة قد كفاني علم ربي من سؤالي واختياري .. | 23-02-2024
  • أدعية من المصحف الشريف  | 16-02-2024
  • انشاء تحالف البرمجيات مفتوحة المصدر , و جوملا تنضم له مع وورد بريس و دروبال و آخرين | 16-02-2024
  • ماهي اهم وظائف عالم الطيران.؟؟ | 15-02-2024
  • أسماء اللكمات والركلات فى الكيك بوكسينج (Kick boxing) باللغة الإنجليزيه وكيفية نطقها باللغة العربيه | 12-02-2024
  • الفرق بين لفظ إمرأة و زوجة و صاحبة في القرآن الكريم | 16-01-2024
  • رموز النظام العالمي لتفادي الارتباك في نطق اللغة الإنجليزية | 15-01-2024
  • مركبات الياف الكربون (CFRP) | 14-01-2024
  • حل ثلاث مشكلات : الشهوة ، الشقاء و الاكتئاب | 30-12-2023
  • الاعجاز اللغوي في تبشير سيدنا عيسي بأحمد و ليس بمحمد | 29-12-2023
  • حل الألغاز الفاقعة للمرارة | 28-12-2023
  • ألغاز فاقعة للمرارة | 24-12-2023
  • مُفردات قرآنية قد يَشْكُلُ على البعض فهمها | 19-12-2023
  • دعاء الملك "إخناتون | 16-12-2023
  • نقد ادبي بقلم الدكتور عبد الحافظ بخيت لرواية شام لاجئة اسطونت قلبي | 15-12-2023
  • كيف تغلق خاصية : Disable PHP output buffering للموقع الالكتروني | 06-12-2023
  1. الرئيسية
  2. مواضيع بيت الزرافة
  3. يوسف وهبي متحدثا عن تجربته في لندن و سبب تقدم الانجليز
يقول يوسف بك وهبي :
"عندما كنت امضي اجازة العام الماضي في اوروبا، زرت لندن، واستاجرت شقة مفروشة لاقامتي، وما ان وضعت حقائبي فيها حتي زارني مستاجر الشقة العليا وسألني عن مواعيد نومي ويقظتي !
 
ودهشت في مبدأ الأمر ولكنني - بعد ان عرفت السبب - ايقنت ان نجاح الانجليز في حياتهم الاجتماعية يعود بلا ريب الي معرفة كل فرد منهم بما له وما عليه ..
لقد كان سبب الزيارة والسؤال، ان جاري يرغب في تنظيم مواعيد لعب اطفاله بالحديقة بحيث لا تقع في أوقات نومي فتضايقني !!
 
وان هذة الحادثة لتتمثل في ذهني كلما وقع بصري علي أوجة الفوضي في حياتنا عموماً !
 
أن نجاح الدولة من نجاح الفرد. ونجاح الفرد يتوقف علي طريقة احترامه لحقوق الغير!"
 
المصدر :
مجلة الأثنين والدنيا سنة ١٩٥١
 
by Ahmed Ragab - Bimbo Memories

لا تعليقات