هل هي زيارتك الأولي ؟دليل الزيارة الأولي

آخر الموثقات

  • الجيران  | 2024-07-15
  • قصة الأم الثانية | 2024-07-15
  • جن الجليد | 2024-07-15
  • لحم معيز - الجزء الرابع | 2024-07-14
  • يا انسان | 2021-11-20
  • خوان باولو | 2024-07-15
  • عبادة الذات وعبادة اللذات | 2024-07-15
  • صاحب أول معجم طبي لغوي في التاريخ | 2024-07-15
  • علاقة دواء vildagliptin بمرض BP لمريض سكري | 2024-07-14
  • صياد | 2024-07-14
  • لم كل هذا الكم من الحقد و الغل و الكراهيه !!!! | 2024-07-14
  • سبانخ بمرقِ اللحم | 2024-07-13
  • هل هو / هي راضي عن نفسه ؟ | 2024-07-14
  • هل أنتَ كاتب؟ | 2024-07-14
  • مقارنة بين الفنان علاء مرسي و الشيخ الغزالي .. من حيث : قاسم أمين | 2024-07-13
  • كرامات الحب | 2024-07-13
  • لقلبيٍ سلمي  | 2024-07-13
  • ماذا تعرف عن الكمال بن يونس  | 2024-07-13
  • ليهدأ الليل | 2024-01-26
  • في قلبي حزن | 2024-07-13
  1. الرئيسية
  2. مدونة رانيا ثروت
  3. كود العالم والإبداع الفني
 
كود العالم يقع بين رقمين الواحد والصفر 
الواحد يعني الحركة والتغير والفعل 
والصفر يعني السكون والثبات وعدمية الفعل 
والواحد...الحركة...لها عدة مفاهيم من وجهة نظري وهي: 
حركة مكانية 
وحركة زمنية  
وحركة زمكانية 
الحركة المكانية تعني أن المكان أو مسرح الحدث متنقل مثل الناقة و القطار وتكون الحركة المكانية سابقة على سرعة مرور الزمن وهذا بالتبعية يحصر الحركة في حيز المكان المتغير والزمن طفيف التغير والذي تغلب عليه صفة الآنية .
والحركة الزمنية هي التغيرات التي تطرأ على المكان الثابت كتعاقب الأزمنة والأحداث وكل ما يتتبعها من تغيرات خارجية منعكسة على المكان في صورة تغيرات داخلية أحيانا وأحيانا أخرى لا تنعكس لإفادة الجمود للمكان وهو ما يخلق تناقضا بين الداخل والخارج صانعا للمفارقات.
والحركة الزمكانية وهي التي تعني تغير الزمان والمكان معا 
كما يحدث في روايات الأجيال مثلا.
والحركة الزمكانية ثرية بالمفارقات والحوادث والانعكاسات المختلفة على عناصر النصوص قاطبة والأعمال الإبداعية .
لذا نجد أن المكان قد يكون رقم واحد وقد يكون صفرا 
أما الزمان فشئنا أم أبينا فهو لا يكون إلا رقم واحد حتى لو كان بطيئا وتدور الحياة والنصوص والنتاج البشري بين الرقمين واحد وصفر .
حتى في الفن التشكيلي فالنقطة ثبات ولكنها لو تكاثرت وتجاورت صارت حركة من خلال خط واحد.
 فإذا استقام كان صفرا يعني الثبات وإذا انحنى يعني حركة وكذلك درجات الألوان ومساحة توزيعها كلها تتلخص في علاقة الواحد والصفر الوجود والعدم.
وفي الموسيقى السكون في مقابل النغمة والنغمة الثابتة في مقابل التنويع المقامي.
وفي الحركة التعبيرية عموما الثبات في مقابل الحركة وتكرار الحركة في مقابل حركة مختلفة وهكذا. 
ولغة الحاسب الألي قائمة على الواحد والصفر .
والكون الآن واحد ولكنه سيتحول في قبضة الرحمن لصفرفي يوم ما .
 
رؤى نقدية
رانيا ثروت
التعليقات علي الموضوع
لا تعليقات
المتواجدون حالياً

868 زائر، ولايوجد أعضاء داخل الموقع